”فتح“: الأمريكان يعبثون في الشارع الفلسطيني

”فتح“: الأمريكان يعبثون في الشارع الفلسطيني

المصدر: رام الله - إرم نيوز

قال نائب رئيس حركة فتح، محمود العالول، إن الأمريكان لن يأتوا إلى الأراضي الفلسطينية بدباباتهم لفرض سياساتهم ونهجهم، بل سيأتون بفتنهم ومحاولة خلق الأزمات والمشكلات في الشارع الفلسطيني.

وأضاف في تصريح متلفز أن الكثير من الظواهر والأحداث والتناقضات التي يتم رصدها في الأراضي الفلسطينية يكون خلفها الطرف الأمريكي أو الاحتلال الإسرائيلي.

وفيما يتعلق بورشة البحرين وصفقة القرن، أكد أنها كانت تحديًا كبيرًا ودرسًا هامًا للغاية للموقف الفلسطيني، حيث تمكنا كفلسطينيين وحدنا من إفشال المخطط الأمريكي ومن انساق خلفه، وهو ما يعكس أهمية العامل الذاتي الذي تجسد في موقف الشرعية الفلسطينية التي رفضت هذا المشروع رفضًا تامًا، وأجمعت عليه كل القوى الفلسطينية حتى التي تختلف فيما بينها.

عقبات المصالحة

وحول ملف المصالحة، قال العالول إن صاحب المصلحة الأساسي في عدم إنجاز الوحدة هو الاحتلال الإسرائيلي والجانب الأمريكي، وهناك عشرات المندوبين واللاعبين لمصلحة أمريكا وإسرائيل، خاصة في غزة، لعدم إتمام المصالحة، وإذا لم ننفذ اتفاق المصالحة فعلى الأقل لا ننجر إلا الاقتتال.

وأوضح أن الاتفاق الأساسي في المصالحة كان ذلك الموقع في القاهرة عام 2017 ، لكنه معطل ولم يتم تنفيذه، وحين قلنا تمكين الحكومة وذهابهم إلى غزة، تم الاعتداء عليهم وتعرض بعضهم لمحاولة اغتيال ومنعهم من تولي مهاهم، لكن التواصل من الجانب المصري مستمر معنا ومع حركة حماس على أمل تحقيق المصالحة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com