بيونج يانج تقدم اقتراحا لحل ملف تجاربها النووية

بيونج يانج تقدم اقتراحا لحل ملف تجاربها النووية

بيونج يانج- أعلنت كوريا الشمالية، السبت، عن اقتراح ستعلق بموجبه تجاربها النووية، التي تثير قلق جارتها الجنوبية وأمريكا، وذلك مقابل إلغاء تدريبات عسكرية مشتركة بين واشنطن وسول.

وقالت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية، في تقرير، إن كوريا الشمالية أعربت عن استعدادها لتعليق تجاربها النووية، إذا وافقت الولايات المتحدة على إلغاء تدريبات عسكرية مشتركة تجريها سنويا مع كوريا الجنوبية، مشيرة إلى أن تلك التدريبات ”هي السبب الرئيسي للتوتر في شبه الجزيرة الكورية“.

وأضافت أن ”هذا الاقتراح، الذي نقل إلى واشنطن الجمعة 9 كانون الثاني/ يناير الجاري، عبر قناة معنية، يأتي بعد مطالبات بيونج يانج المتكررة بوقف التدريبات الدفاعية واسعة النطاق لكوريا الجنوبية والولايات المتحدة“.

وتابعت ”اقترحت الرسالة أن تسهم الولايات المتحدة في تخفيف التوتر بشبه الجزيرة الكورية عن طريق تعليق التدريبات العسكرية المشتركة في كوريا الجنوبية ومحيطها لفترة مؤقتة هذا العام“.

وأجرت كوريا الشمالية ثلاث تجارب نووية كانت آخرها في شباط/ فبراير 2013، وفرضت عليها عقوبات من الأمم المتحدة لعدم امتثالها لتحذيرات دولية بأن تكف عن استخدام الطاقة النووية في السعي لامتلاك الأسلحة الذرية التي تصفها بيونج يانج بأنها ”سلاحها المقدس“.

وأكدت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية أن التدريبات السنوية، التي شاركت فيها في بعض الأعوام حاملات طائرات أمريكية، ذات طبيعة دفاعية بحتة، وتستهدف اختبار استعداد الدولتين الحليفتين لمواجهة أي عدوان من جانب كوريا الشمالية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com