حركة الشباب الصومالية تفقد 80% من مناطق سيطرتها

حركة الشباب الصومالية تفقد 80% من مناطق سيطرتها

أديس أبابا – قال الممثل الخاص للاتحاد الأفريقي في الصومال، مامان صديقو، إن ”حركة الشباب فقدت أكثر من 80٪ من المناطق التي كانت خاضعة لسيطرتها“ في البلاد.

وأضاف صديقو في تصريحات نقلتها إذاعة صومالية خاصة، إن الحركة المرتبطة فكريا بتنظيم القاعدة، فقدت السيطرة على تلك المناطق ”خلال عمليات عسكرية مشتركة شنتها قوات ”أميصوم“ التابعة للاتحاد الأفريقي، والقوات الحكومية“.

ومضى قائلا ”انتقل عناصر حركة الشباب إلى المناطق الزراعية الغنية، في منطقة جوبا لاند“.

يذكر أن الممثل الخاص للاتحاد الأفريقي، في الصومال ”مامان صديقو“ عاد إلى أديس أبابا، مقر الاتحاد الأفريقي، خلال الأيام القليلة الماضية؛ لإطلاع القادة الإقليميين ومناقشة الاستراتيجية الجديدة، لعمليات القوات الأفريقية ضد حركة الشباب، والتي من المتوقع أن يبدأ تنفيذها في غضون أسابيع قليلة.

وتخوض الصومال حربا منذ سنوات، ضد حركة الشباب، كما تعاني من حرب أهلية ودوامة من العنف الدموي منذ عام 1991، عندما تمت الإطاحة بالرئيس آنذاك محمد سياد بري، تحت وطأة تمرد قبلي مسلح.

وكانت الحركة تسيطر على مساحات شاسعة بالبلاد، قبل أن تفقدها تباعا تحت وطأة ضربات القوات الحكومية والأفريقية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com