ترامب: لا يمكن تحقيق السلام الإسرائيلي الفلسطيني إلا في ظل ولايتي‎

ترامب: لا يمكن تحقيق السلام الإسرائيلي الفلسطيني إلا في ظل ولايتي‎

المصدر: الأناضول

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إن الفلسطينيين والإسرائيليين لن يتوصلوا إلى اتفاق سلام بينهما، إلا في ظل ولايته كرئيس للولايات المتحدة، حسبما نقلت عنه وسائل إعلام إسرائيلية مساء السبت.

وبحسب صحيفة ”جيروزاليم بوست“ التي تصدر باللغة الإنجليزية، قال ترامب خلال حديث لصحفيين في ختام قمة مجموعة العشرين الاقتصادية التي عقدت بمدينة أوساكا في اليابان، إن ”اتفاق سلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين لن يبرم أبدا، إذا لم يتم توقيعه خلال فترته الرئاسية“.

فيما نقلت صحيفة ”يسرائيل هيوم“ عن ترامب قوله إنه قرر ”قطع المساعدات المالية عن الفلسطينيين بهدف الضغط عليهم وتقريبهم من المحادثات مع إسرائيل فيما يتعلق باتفاقية مستقبلية“.

كما قال ”إن هناك سببًا آخر لقطع المساعدات، هو أن الفلسطينيين أدلوا بتصريحات ضد الولايات المتحدة رغم المساعدة التي تلقوها“.

وقال ترامب حسب ”يسرائيل هيوم“ إنه إذا كان هناك اتفاق، فإن الولايات المتحدة ستعيد منح المساعدات المالية للفلسطينيين، مضيفًا أنه ”لا تزال هناك فرصة للتوصل إلى اتفاق، لكنه يتأخر بسبب الانتخابات المتكررة في إسرائيل، والتي ستستغرق ثلاثة أشهر على الأقل“.

تصريحات ترامب جاءت بعد أيام على انتهاء ورشة البحرين التي دعت لها الولايات المتحدة تحت عنوان ”السلام من أجل الازدهار“، في العاصمة البحرينية، الثلاثاء والأربعاء الماضيين، بمشاركة عربية ودولية ضعيفة، مقابل مقاطعة تامة من جانب فلسطين.

وقدم مستشار ترامب وصهره جاريد كوشنير في الورشة الشق الاقتصادي لـ“صفقة القرن“، الذي أعلنه البيت الأبيض قبل أيام، ويهدف إلى ضخ استثمارات على شكل منح وقروض مدعومة في فلسطين والأردن ومصر ولبنان، بقيمة إجمالية تقدر بـ 50 مليار دولار.

ويتردد أن ”صفقة القرن“ تقوم على دفع الفلسطينيين لتقديم تنازلات مجحفة لمصلحة إسرائيل، في ملفات القدس واللاجئين وحدود عام 1967، مقابل تعويضات واستثمارات ومشاريع تنموية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com