قناة عبرية: حزب غانتس سيكتسح الانتخابات المقبلة على حساب نتنياهو

قناة عبرية: حزب غانتس سيكتسح الانتخابات المقبلة على حساب نتنياهو

المصدر: رام الله - إرم نيوز

أفادت قناة ”كان“ العبرية، السبت، بأن حزب ”الليكود“ الذي يتزعمه بنيامين نتنياهو رئيس الحكومة الإسرائيلية، يخشى اكتساح حزب ”كاحول لافان“ بزعامة بيني غانتس لانتخابات ”الكنيست“ المقبلة، مع توجه كبير لدى شريحة واسعة من الناخبين للتصويت لحزب غانتس.

وبحسب القناة، يعتقد ”الليكود“ أن حزب ”كاحول لافان“ يمكنه الحصول على كافة أصوات الناخبين الذين صوتوا في الانتخابات السابقة إذا التفت إلى الجمهور اليميني ونتيجة للائتلاف اليساري المحتمل.

وكانت مصادر عبرية قد كشفت قبل أيام أن نتنياهو يسعى لإلغاء الانتخابات المبكرة من خلال إقناع منافسه بيني غانتس زعيم حزب ”كاحول لافان“ بمبدأ التناوب في الحكم.

ونقلت قناة ”مكان“ العبرية عن مصدر في حزب ”الليكود“ قوله إن ”فكرة إجراء تناوب على رئاسة الوزراء مع رئيس حزب (كاحول لافان) بيني غانتس طُرحت مجددًا في مسعى للحصول على دعمه لإلغاء الانتخابات المبكرة، والكرة الآن في ملعب الحزب.

وكان نتنياهو قد نفى أي مقترح بشأن التناوب في رئاسة الحكومة مع غانتس، وقال إنه ”لا توجد صلة بين الليكود وكاحول لافان، وليس لدي أية نية للتخلي عن شركائي الطبيعيين لإقامة الحكومة اليمينية“.

وقال بيان الليكود: ”رئيس الوزراء لم يقترح التناوب مع غانتس ولم يتصل به“، لافتًا في الوقت نفسه إلى أن عددًا من كبار مسؤولي ”الليكود“ يدرسون فكرة التناوب لمنع الانتخابات“.

وكشف رئيس الكنيست يولي ادلشتين، الليلة الماضية، أن العشرات من النواب من مختلف الكتل البرلمانية قد توجهوا إليه بطلب إيجاد حل يمنع حل ”الكنيست“، وأنه يعمل بهذا الخصوص.

وأعربت كتل اليمين عن تأييدها لجهود ادلشتاين، بينما أعرب رؤساء كتل ”المركز يسار“ ورئيس حزب ”إسرائيل بيتنا“ أفيغدور ليبرمان عن رفضهم لهذه الإمكانية، وطالبوا المستشار القانوني للكنيست بأن يوضح هل هذه الإمكانية قائمة أم لا. ومن المتوقع أن يصدر الأخير قراره في غضون عدة أيام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com