مكين يدعو لاستخدام قوات برية لمحاربة داعش

مكين يدعو لاستخدام قوات برية لمحاربة داعش

واشنطن- دعا عضو مجلس الشيوخ عن الحزب الجمهوري، جون مكين، الادارة الأمريكية، الخميس، إلى ارسال قوات برية قتالية للمشاركة في الحرب ضد تنظيم ”داعش“ في العراق وسوريا.

وانتقد السيناتور عن ولاية اريزونا (جنوب غرب) ورئيس لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ، في مقابلة مع قناة ”فوكس نيوز“ الأمريكية، الرئيس باراك أوباما، وحكومته قائلاً: ”ليست لدي ثقة على الاطلاق (بالإدارة الأمريكية)، ليس لديهم استراتيجية لهزم داعش، اذا ما نظرت إلى داعش، فسترى خطراً في عودة هؤلاء الناس إلى أوروبا والولايات المتحدة، أو أي بلدان أخرى وارتكاب أفعال إرهابية“.

وأضاف: ”هؤلاء مقاتلون أشداء ومتطرفون، ولقد اظهروا يوم أمس (يقصد في الهجوم على شارلي ابدو) أنهم قادرين على تنفيذ عمليات بشكل محترف جداً“.

وقال مكين إن ”سياسة أوباما الخارجية تسببت في ايذاء المقاومة السورية“، مشيراً إلى أن ”داعش“ ”تقتل عدداً أكبر من الجيش السوري الحر أكثر مما نقوم نحن بتدريبه؛ وذلك لكوننا نرفض إيقاف بشار الأسد وفرض منطقة عازلة“ في سوريا.

مكين دعا كذلك في مقابلته إلى ”وضع استراتيجية“ مختلفة للتعامل مع ”داعش“، لافتا إلى أن هذه الاستراتيجية تتطلب ”تدخل الولايات المتحدة، ليس كما حدث من قبل (في حرب العراق وافغانستان)، لكنها تتطلب حتماً قواتاً برية“، موضحاً أن هذه هي ”الوسيلة الوحيدة لهزم داعش في المستقبل المنظور“.

ولوقت طويل، رفضت الولايات المتحدة دعم منطقة عازلة في سوريا وكذلك وضع فكرة الأطاحة برأس النظام السوري، بشار الأسد، عن طريق التدخل العسكري ضمن استراتيجيتها.

وقام جون مكين في الفترة الأخيرة برحلة مكوكية شملت العراق وأفغانستان وتركيا، التقى فيها بقيادات من المعارضة السورية الذين تحدثوا إليه عن معاناتهم والمشاكل التي تواجههم في حربهم ضد النظام السوري.

وصباح أمس الأربعاء، هاجم ثلاثة أشخاص، صحيفة ”شارلي إيبدو“ بالعاصمة الفرنسية باريس، وقتلوا 12 شخصًا بينهم 8 صحفيين، وشرطيين اثنين، بالإضافة لجرح 11 شخصًا آخرين، حسب النيابة العامة الفرنسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com