سلاح الجو البريطاني يتقلص لأصغر حجم في تاريخه

سلاح الجو البريطاني يتقلص لأصغر حجم في تاريخه

المصدر: توفيق إبراهيم – إرم نيوز

تقلص سلاح الجو الملكي في بريطانيا إلى أصغر حجم له في التاريخ، بعد أن فقد قرابة نصف طائراته خلال الـ12 عامًا الماضية، وفقًا لما كشفهُ تقرير لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية.

وأشار التقرير إلى أن 17 مقاتلة من طراز ”لايتننج“، أصبحت جزءًا من أسطول الهجوم السريع، الذي يضم 119 طائرة، بعد خروج آخر مقاتلات ”تورنيدو“ من الخدمة في وقت سابق من العام الجاري.

وسجل ذلك انخفاضًا بنسبة 43 % عن الإجمالي لعدد الطائرات في السلاح الجو البريطاني، البالغ 210 مقاتلات في عام 2007، الأمر الذي يعني أن سلاح الجو البريطاني بات أصغر من أي وقت مضى منذ تكوينه خلال الحرب العالمية الأولى.

واعتبر تقرير الصحيفة أن تقلص سلاح الجو البريطاني هو الفصل الأخير في جهود استمرت عقودًا، إذ تم إنتاج ما يقرب من 35 ألفًا من مقاتلات طرازي ”هوريكين“ و“سبيت فاير“ خلال 6 سنوات لمساعدة بريطانيا على استعادة السيطرة على سماء أوروبا المحتلة خلال الحرب العالمية الثانية.

وبيّنت الصحيفة أنه بحلول عام 1989، وهو العام الأخير من الحرب الباردة، كان سلاح الجو البريطاني يمتلك أكثر من 850 مقاتلة مستعدة لمواجهة قوة الاتحاد السوفييتي وحلفائه في حلف وارسو.

وأضافت الصحيفة أنه في شهر نيسان/أبريل من عام 2007، امتلك سلاح الجو البريطاني 210 طائرات مقاتلة، لكن ذلك الرقم تقلص تدريجيًا مع خروج طائرات ”تورنيدو“، التي ألغت 75% من الأسطول البريطاني، من الخدمة خلال الأعوام 2007 و2019.

وقالت الصحيفة في تقريرها إنه بعد مضي 12 عامًا، لم يعد الأسطول القتالي يحتوي على أي مقاتلة من طراز ”تورنيدو“، وبات يتألف معظمه من 102 من طائرات ”Typhoon FGR4″، ولكن من المتوقع أن تتسلم بريطانيا سربين إضافيين في وقت لاحق من العام الجاري، ليعود العدد للنمو مرة أخرى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com