وزير الخارجية المصري يبحث مع نظيره النرويجي القضايا الإقليمية

وزير الخارجية المصري يبحث مع نظيره النرويجي القضايا الإقليمية

القاهرة- بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري مساء الخميس مع نظيره النرويجي بورج برانداه في القاهرة تطورات العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها في مختلف المجالات بما يحقق مصالح البلدين خاصة في المجالات الاقتصادية والاستثمارية والاستفادة من الفرص المتاحة للاستثمار في مصر.

وذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية بدر عبد العاطي أن الوزير شكري تناول بشكل مفصل خلال لقائه بنظيره النرويجي عددا من القضايا الإقليمية في مقدمتها تطورات القضية الفلسطينية في ضوء التصويت الأخير في مجلس الأمن على مشروع القرار العربي وسبل استئناف المفاوضات الفلسطينية – الإسرائيلية.

وأضاف المتحدث أن الوزيرين ناقشا تطورات الأوضاع السياسية والأمنية في ليبيا في ضوء عدم نجاح جهود المبعوث الأممي برناندينو ليون في عقد الحوار الوطني بين الأطراف الليبية المختلفة.

كما استعرضا واقعتي احتجاز عدد من المصريين والاتصالات التي تجريها مصر مع الأطراف الليبية الرسمية وغير الرسمية لتأمين أرواحهم والعمل إطلاق سراحهم.

وقال عبد العاطي إن الوزيرين بحثا تطورات الأزمة السورية وجهود عقد حوار بين المعارضة السورية للاتفاق علي عناصر لمواقف مشتركة فيما بينها، فضلا عن الأوضاع في العراق حيث عرض الوزير شكري لمضمون اللقاءات التي أجراها خلال زيارته الأخيرة لبغداد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com