الأونروا تكشف حصولها على دعم بقيمة 110 ملايين دولار

الأونروا تكشف حصولها على دعم بقيمة 110 ملايين دولار

المصدر: رام الله - إرم نيوز

كشفت هيئة ”الأنروا“ أنها حصلت على دعم من الدول الأعضاء بلغت قيمته 100 ملايين دولار، وفق ما أعلن عنه بيير كرينبول المفوض العام للوكالة الأممية.

وقال كرينبول إن ”الوكالة جمعت خلال مؤتمر نيويورك نحو 110 ملايين دولار للمساعدة في استمرار عملياتها“.

وأضاف: ”لا يوجد أي تناقض بين فعالية جمع الأموال في نيويورك والمؤتمر الذي تنظمه الولايات المتحدة في البحرين لكون أونروا ”تتعامل مع حقائق اليوم“.

وتساعد الوكالة خمسة ملايين لاجئ فلسطيني مسجلين لديها في الأردن ولبنان وسوريا والضفة الغربية وغزة.

وكانت الولايات المتحدة، وهي أكبر مانح رسمي لأونروا، أوقفت تمويلها للوكالة العام الماضي، معتبرة ممارساتها المالية ”معيبة بشكل لا يمكن إصلاحه“ مما أثار التوتر بين الفلسطينيين وإدارة ترامب.

ومن المقرر أن يأتي موعد تمديد تفويض أونروا من الجمعية العامة للأمم المتحدة في وقت لاحق هذه العام. وتحظى الوكالة منذ إنشائها بتأييد قوي داخل الجمعية حيث من المتوقع أن تواجه الولايات المتحدة معركة ضارية إذا أرادت تغيير أو إلغاء التفويض.

وقال كرينبول ”لدينا بالفعل أفضل قاعدة دعم من الناحية السياسية في تاريخ هذه المؤسسة“.

وكان أنطونيو غوتيرش الأمين العام للأمم المتحدة قد قال في كلمة له: ”على مدار نحو سبعة عقود أوفت الأونروا بشكل فعال بولايتها لمساعدة لاجئي فلسطين إلى أن يتم التوصل إلى حل عادل ودائم. من المؤسف عدم التوصل حتى الآن إلى حل سياسي يفي باحتياجات وتطلعات كل من الفلسطينيين والإسرائيليين“.

وأكد غوتيريش أهمية مواصلة بذل جهود السلام لتحقيق حل الدولتين، إسرائيل وفلسطين، اللتين تعيشان جنبًا إلى جنب في سلام وأمن. وفي الوقت نفسه، يجب النظر إلى استمرار عمل الأونروا ليس فقط على أنه مسؤوليتنا المشتركة ولكن أيضًا باعتباره نجاحنا المشترك“.

بالتوازي مع ذلك عرض جاريد كوشنر مستشار الرئيس الأمريكي وصهره، اليوم الثلاثاء، في ”مؤتمر المنامة“ الاقتصادي، ما قال إنه خطة لتحويل قطاع غزة إلى ”مدينة الأحلام“.

واشتمل المؤتمر عرضًا مرئيًا تضمن مراحل خطة النهوض بقطاع غزة عن طريق ضخ الاستثمارات المليارية وتحويله إلى مدينة قابلة للحياة خلال 10 سنوات على أقل تقدير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com