خلافات سارة نتنياهو وشاكيد تشعل ”الليكود“ قبل الانتخابات الإسرائيلية – إرم نيوز‬‎

خلافات سارة نتنياهو وشاكيد تشعل ”الليكود“ قبل الانتخابات الإسرائيلية

خلافات سارة نتنياهو وشاكيد تشعل ”الليكود“ قبل الانتخابات الإسرائيلية

المصدر: القدس المحتلة - إرم نيوز

رفضت زوجة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بشدة، الموافقة على إدخال وزيرة العدل السابقة إيليت شاكيد في حزب ”الليكود“ الذي يتزعمه زوجها، وفق ما كشفته القناة 13 العبرية، اليوم الثلاثاء.

وسبق أن كانت الخلافات على أشدها بين سارة نتنياهو وإيليت شاكيد، عندما كانت الأخيرة مديرة مكتب بنيامين نتنياهو عندما كان في المعارضة الإسرائيلية، حيث ذكر مقربون أن إيليت لم تكن تخشى سارة ولا تحترمها كالبقية.

وذكرت القناة في تقرير لها، أنه على الرغم من نفي ”الليكود“ المستمر للخلافات بين سارة وإيليت، إلا أن الخلافات واقعة بالفعل وأدت إلى عدم انضمام الوزيرة الشابة للحزب على مدى سنوات طويلة.

وألمحت وزيرة العدل السابقة، اليوم الثلاثاء، خلال مؤتمر، إلى أنها ستخوض الانتخابات المقبلة للكنيست الثانية والعشرين، لكنها لم توضح الحزب الذي ستخوضه.

وفي تقرير لها، قبل أيام، كشفت القناة 13 العبرية، أن حزب ”الليكود“ عرض على شاكيد التوسط مع أفيغدور ليبرمان وزير الأمن السابق الذي تسبب بمواقفه السياسية في إسقاط الحكومة باستقالته في المرة الأولى، ثم حل الكنيست وإعادة الانتخابات بإصراره على موقفه من قانون التجنيد في المرة الثانية.

وأشارت القناة إلى أن ذلك العرض كان يضمن لإيليت شاكيد الاستمرار في الحكومة المقبلة كوزيرة في حال نجحت في إقناع ليبرمان زعيم حزب ”إسرائيل بيتنا“ بالانضمام للحكومة.

وبحسب القناة، رغم نفي ”الليكود“ إلا أن شاكيد اعترفت بأنها حاولت رأب الصدع وتسهيل المفاوضات، إلا أن ليبرمان رفض الدخول في الائتلاف دون إقرار قانون مشروع القانون كما هو مطلوب، وهو الأمر الذي لم توافق عليه الحريديم، وتم بسببه حل ”الكنيست“ وإعادة الانتخابات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com