تسجيل مسرب لبومبيو يثير غضب حزب العمال البريطاني – إرم نيوز‬‎

تسجيل مسرب لبومبيو يثير غضب حزب العمال البريطاني

تسجيل مسرب لبومبيو يثير غضب حزب العمال البريطاني

المصدر: ربيع يحيى – إرم نيوز

كشفت صحيفة ”واشنطن بوست“ الأمريكية، مضمون تسجيل صوتي منسوب لوزير الخارجية مايك بومبيو، أكد خلاله أن الولايات المتحدة ستحرص على عدم فوز زعيم حزب العمال البريطاني، جيرمي كوربين، بالانتخابات، وأنها لن تنتظر وصوله إلى رأس السلطة.

وجاء التسجيل الذي يظهر بومبيو خلال حديث مع زعماء المجتمع اليهودي بالولايات المتحدة الأمريكية، في وقت تتهم فيه إسرائيل كوربين باتباع سياسات معادية لها، والقيام بأنشطة معادية لأمنها، على غرار دعواته الرامية لحظر بيع الأسلحة للجيش الإسرائيلي.

إضعاف كوربين

وطبقًا لتقرير نشرته صحيفة ”يديعوت أحرونوت“، الاثنين، عبر موقعها الإلكتروني، اتهم حزب العمال البريطاني بعد حصوله على التسجيل الصوتي، بومبيو، بالتدخل في السياسية الداخلية البريطانية، بعدما وعد زعماء يهود بعدم السماح بفوز كوربين بالانتخابات، وبالعمل على إضعاف موقفه.

ويؤكد بومبيو في التسجيل الصوتي أنه ”لا ينبغي انتظار وصول كوربين للسلطة ثم العمل ضد توجهاته“، مؤكدًا أنه ”سيتم العمل ضده قبل بلوغه هذه المرحلة، لأن حياة اليهود في بريطانيا ستواجه صعوبات حال وصل للسلطة“، وهي الراوية نفسها التي ترددها مصادر إسرائيلية رسمية منذ سنوات.

”العمال“ ينتقد

ونقلت الصحيفة الإسرائيلية عن ناطق باسم حزب العمال البريطاني، أن ”محاولات إدارة الرئيس دونالد ترامب، تحديد هوية رئيس الوزراء البريطاني المقبل تعد تدخلًا غير مقبول في الديمقراطية البريطانية“، مؤكدًا أن حزبه ”ملتزم تمامًا بالدفاع عن الجالية اليهودية ويعارض بشدة جميع صور معاداة السامية“.

اتهامات متبادلة

وشهدت الشهور الأخيرة اتهامات متبادلة بين رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وبين كوربين، ربما أخذت الطابع الشخصي أيضًا، ولا سيما بعد تسريب أنباء حول مشاركة الأخير، قبل سنوات، في إحياء ذكرى عملية ميونيخ، وهي عملية احتجاز رهائن إسرائيليين، نفذتها منظمة ”أيلول الأسود“ الفلسطينية، أثناء دورة الألعاب الأولمبياد في مدينة الألمانية عام 1972.

ووقتها طالب نتنياهو جميع السياسيين الإسرائيليين من جميع التيارات بإدانة مشاركة كوربين في الفاعليات المشار إليها، فضلًا عن مقارنته بين إسرائيل والنازية، فيما علق كوربين بأن مزاعم نتنياهو ”مجرد أكاذيب“.

حظر الأسلحة

ويطالب كوربين بفرض حظر على صادرات الأسلحة البريطانية إلى إسرائيل، وذلك على خلفية المجازر التي ارتكبها الاحتلال بحق المتظاهرين الفلسطينيين، خلال ”مسيرة العودة الكبرى“ العام الماضي، كما ويقود دعوات مناهضة للسياسات الإسرائيلية تجاه الفلسطينيين، على أساس أن بيع الأسلحة البريطانية لجيش الاحتلال، ربما يعني أنها تستخدم ضد متظاهرين عرب بشكل غير قانوني.

وتتابع إسرائيل باهتمام بالغ نتائج استطلاعات الرأي التي تجرى في بريطانيا، والتي أظهرت أخيرًا بقاء حزب العمال كثاني أكبر حزب، بعد حزب ”بريكست“ الجديد، الذي يحتل المركز الأول، فيما يقبع حزب ”المحافظين“ في المركز الثالث.

ومن المفترض أن تجري الانتخابات العامة في بريطانيا في 2022، لكن هناك احتمالات أن تجري بشكل مبكر، على خلفية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، هذا بخلاف إعلان رئيسة الوزراء تيريزا ماي استقالتها الشهر الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com