مستشار خامنئي يحمل الإيرانيين مسؤولية الأزمات الاقتصادية والسياسية – إرم نيوز‬‎

مستشار خامنئي يحمل الإيرانيين مسؤولية الأزمات الاقتصادية والسياسية

مستشار خامنئي يحمل الإيرانيين مسؤولية الأزمات الاقتصادية والسياسية

المصدر: إرم نيوز

حمل اللواء يحيى رحيم صفوي، المستشار العسكري الخاص للمرشد الإيراني علي خامنئي، الناخبين الإيرانيين الذي وصفهم بـ“غير المتناسقين“، مسؤولية المشاكل التي تشهدها البلاد.

ووصف صفوي، الوضع الحالي في إيران بأنه ”منعطف تاريخي“، وقال ”إذا مررنا بنجاح فسنخرج منتصرين“، مضيفاً أن ”عداء واشنطن لا نهاية له“.

ونقلت وسائل إعلام رسمية إيرانية، الاثنين، عن صفوي في خطاب بمدينة قم معقل المرجعيات الشيعية، قوله إنه ”في المرحلة الحالية، تتشابك القضايا الاقتصادية في البلاد مع القضايا الثقافية والأمنية والدفاعية“.

وأشار المستشار العسكري لخامنئي إلى أن ”الجيل الإيراني الشاب قد تغير بالكامل، وأن 46 مليونا من أصل 80 مليون إيراني هم شباب اليوم، لم ير أي منهم الإمام آية الله روح الله الخميني، أو عاش الثورة التي أدت إلى سقوط النظام الملكي الموالي للغرب“.

واتهم صفوي الدول الغربية ”باستخدام الأقمار الصناعية ووسائل التواصل الاجتماعي لتغيير سلوك وطريقة الشباب الإيراني، معتبرا أنها ”نجحت إلى حد ما، لكن إذا قاومت إيران لبضع سنوات أخرى، فسوف تمر بنجاح في المنعطف التاريخي“.

وكان صفوي يشير إلى تصريحات خامنئي في 23 أيار/مايو الماضي، عندما حث الجيل الإيراني الشاب على إطلاق حركة تصاعدية لتقدم الأمة، قائلاً ”قم بإعداد الأسس لتشكيل حكومة شابة متدينة“.

وقال المرشد الإيراني إن ”بإمكان الشباب إحداث تغيير كبير في نظام الحكم الإيراني، وإحباط مؤامرات العدو“.

وألقى المستشار العسكري لخامنئي باللوم على الشعب الإيراني في الأزمات الاقتصادية والسياسية الحالية، متسائلا ”ماذا يمكننا أن نفعل؟ إن موظفينا عاطفيون، إنهم يقررون شيئاً واحداً في الليل لكنهم يصوتون لشخص آخر في الصباح.“، لافتا إلى أنه ”إذا صوت شعب إيران بشكل صحيح في الانتخابات المقبلة، فسيتم تصحيح الكثير من الأشياء“.

وفي السنوات الأخيرة، ركز خامنئي على أنماط الحياة في إيران ووصفها مرارًا وتكرارًا بأنها القضية الرئيسية فيما يسميه ”ميدان المعركة الأمريكي الإيراني“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com