إيران ترفض دعوة فرنسية لتوسيع بنود الاتفاق النووي

إيران ترفض دعوة فرنسية لتوسيع بنود الاتفاق النووي

المصدر: طهران- إرم نيوز

أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية اليوم الجمعة، رفض دعوة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، لتوسيع بنود الاتفاق النووي الحالي المبرم مع طهران منذ عام 2015.

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قد قال أمس إن باريس وواشنطن تريدان منع طهران من حيازة أسلحة نووية، وإن المحادثات الجديدة ينبغي أن تركز على كبح برنامجها للصواريخ الباليستية وقضايا أخرى.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، إن ”طرح قضايا خارج الاتفاق النووي لا يساعد في الحفاظ عليه، بل من شأنه أيضًا إيجاد الأرضية للمزيد من عدم الثقة بين الأطراف المتبقية في الاتفاق النووي“.

وأضاف موسوي بحسب ما نقلت عنه وسائل الإعلام الرسمية، إن ”مواقف ترامب المكررة والمتناقضة لا قيمة لها ولا تستحق ردًا جديدًا“.

وأوضح أن ”الأطراف الأوروبية (فرنسا وبريطانيا وألمانيا) فشلت حتى الآن في الوفاء بالتزاماتها على الرغم من بعض البيانات السياسية، كما فشلت التزامات ما بعد الانسحاب الأمريكي في توفير الفائدة الكاملة لإيران بموجب الاتفاق متعدد الأطراف“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com