في ”يوم القدس“..مسيرات في إيران والعراق تؤيد الفلسطينيين وترفض ”صفقة القرن“ – إرم نيوز‬‎

في ”يوم القدس“..مسيرات في إيران والعراق تؤيد الفلسطينيين وترفض ”صفقة القرن“

في ”يوم القدس“..مسيرات في إيران والعراق تؤيد الفلسطينيين وترفض ”صفقة القرن“

المصدر: الأناضول

أحيا عشرات الآلاف في إيران ”يوم القدس العالمي“ اليوم الجمعة، منددين بخطة السلام الأمريكية في الشرق الأوسط، التي وصفها الرئيس دونالد ترامب بأنها ”صفقة القرن“.

وذكر التلفزيون الإيراني أن مسيرات خرجت في 950 منطقة في أنحاء البلاد برعاية الدولة، وعرض لقطات لمحتجين يحملون لافتات عليها شعارات مثل ”القدس العاصمة الأبدية لفلسطين“ و“الموت لأمريكا“.

ونشرت مواقع إخبارية إيرانية صورًا لمحتجين يحرقون قناعًا للرئيس الأمريكي وعلمَي الولايات المتحدة وإسرائيل، وظهرت على شاشة التلفزيون الرسمي الإيراني لافتة تقول ”لا لصفقة القرن“.

وتشجع خطة ترامب الدول العربية المانحة على الاستثمار في الضفة الغربية وقطاع غزة قبل التعامل مع القضايا السياسية الشائكة التي تمثل لب الصراع.

ورفض مسؤولون فلسطينيون بالفعل الخطة لاعتقادهم بأنها ستنحاز بشدة لإسرائيل، بينما قالت إيران إن الخطة ”مآلها الفشل“.

وعرض التلفزيون لقطات من مسيرة ليوم القدس في العاصمة العراقية بغداد، حيث نزل إلى الشوارع آلاف من أعضاء الفصائل الشيعية المسلحة المدعومة من إيران.

وقال عضو مجلس محافظة بغداد معين الكاظمي، إن مسيرات يوم القدس في بغداد وغيرها من محافظات العراق، وكذلك في مختلف أنحاء العالم، تعبر عن رفض ”صفقة القرن“ التي قال إن ترامب وضعها لحل القضية الفلسطينية بطريقته.

وشارك أفراد الفصائل الشيعية في المسيرات بزيهم القتالي، لكن لم يكونوا مسلحين ولم يكونوا في مركباتهم العسكرية بما تحتويه من أسلحة ثقيلة، وذلك على خلاف ما حدث في السنوات الماضية عندما استغلوا المسيرات لإظهار قدراتهم القتالية.

وشاركت نفس الأعداد المعتادة في مسيرات اليوم، لكن لفت الانتباه غياب قادة الفصائل الشيعية المسلحة الذين اعتادوا إحياء ”يوم القدس“ بخطب نارية ضد إسرائيل تتضمن تعبيرًا عن الامتنان لإيران لما تقدمه لمنظماتهم من دعم.

وكان زعيم الثورة الإسلامية في إيران، آية الله روح الله الخميني، قد دعا في عام 1979 إلى إحياء ”يوم القدس“ في الجمعة الأخيرة من شهر رمضان.

ومعارضة إسرائيل ركيزة أساسية بالنسبة لإيران الشيعية التي تساند الفصائل الإسلامية المسلحة الفلسطينية واللبنانية المعارضة للسلام مع إسرائيل. وترفض إيران الاعتراف بإسرائيل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com