الأردن يرفض تسليم مواطن لفرنسا يشتبه بتورطه باعتداء في باريس

الأردن يرفض تسليم مواطن لفرنسا يشتبه بتورطه باعتداء في باريس

المصدر: فريق التحرير

رفضت محكمة التمييز الأردنية، أعلى سلطة قضائية في المملكة، قطعيًا تسليم فرنسا مواطنًا يشتبه بتورطه في اعتداء استهدف مطعمًا يهوديًا في باريس عام 1982، وأوقع 6 قتلى و22 جريحًا، بحسب ما أفاد محاميه الثلاثاء.

وقال المحامي مازن الطويل الموكل بالدفاع عن نزار توفيق حمادة (57 عامًا)، المشتبه بتورطه في اعتداء باريس عام 1982 على مطعم ”جو غولدنبرغ“: إن ”محكمة التمييز رفضت بشكل قطعي الطعن بقرار رفض تسليم موكلي لفرنسا“، بحسب ”فرانس برس“.

وجاء قرار المحكمة بالمصادقة على قراريْ محكمة صلح عمان والاستئناف، برفض التسليم بعدما أصدرت السلطات الفرنسية مذكرة إلقاء قبض على النشرة الحمراء للشرطة الدولية (الانتربول).

ووجهت السلطات الفرنسية تهمة ”الاغتيال من خلال عمل إرهابي“ لنزار حمادة، بحسب الموقع الإلكتروني لقناة ”رؤيا“ الأردنية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com