مواطنة تركية تترأس محكمة حقوق الإنسان الأوروبية

مواطنة تركية تترأس محكمة حقوق الإنسان الأوروبية

المصدر: أنقرة – من مهند الحميدي

تباشر القاضي التركية ”إيشيل كاراكاش“ اليوم الخميس، عملها بصفتها الوظيفية الجديدة لرئاسة أحد الأقسام الخمسة لمحكمة حقوق الإنسان الأوربية لمدة ثلاثة أعوام.

وكانت كاراكاش، المولودة في إسطنبول، انتخبت لمنصبها الجديد، مطلع كانون الأول/ديسمبر 2014، وسبق أن تولت منصب نائب رئيس القسم، وبدأت العمل في المحكمة الأوروبية عام 2008.

وأُنشأت محكمة حقوق الإنسان الأوربية كضامن لاحترام الالتزامات التي تعهدت بها الأطراف المتعاقدة، في معاهدة حماية حقوق الإنسان في نطاق المجلس الأوروبي، التي وُقِعت في العاصمة الإيطالية روما، يوم 4 تشرين الثاني/نوفمبر 1950.

وتتكون المحكمة من عدد من القضاة يساوي عدد أعضاء المجلس الأوروبي، ولا يجوز أن تضم قاضيين من جنسية واحدة، وتنتخب الجمعية الاستشارية في المعاهدة أعضاء المحكمة بأغلبية الأصوات المعطاة، وكل دولة عضو تسمى ثلاثة مرشحين؛ منهم اثنان على الأقل من جنسيتها.

ويجب أن يكون المرشحون ممن يتمتعون بصفات أخلاقية، وحائزين للمؤهلات المطلوبة لشغل وظيفة قضائية عليا، أو مستشارين قانونيين ذوي كفاءة معترف بها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com