الخارجية الإيرانية: لا نرى مجالًا للتفاوض مع الولايات المتحدة

الخارجية الإيرانية: لا نرى مجالًا للتفاوض مع الولايات المتحدة

المصدر: طهران – إرم نيوز

استبعد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي، اليوم الثلاثاء، إمكانية التفاوض مع الولايات المتحدة الأمريكية.

وقال موسوي: ”نحن لا نرى احتمال التفاوض مع الولايات المتحدة“، معتبرًا أن عقد بعض اللقاءات مع مسؤولين بالكونغرس الأمريكي لا يعني التفاوض مع واشنطن.

وأضاف: ”التفاوض يختلف عن الحوار..  نحن لا نعتبر أعضاء الكونغرس مسؤولين بحكومة الرئيس دونالد ترامب، ولا يتعين على إيران التفاوض مع أي مسؤول حكومي أمريكي“.

وذكر موسوي، في أول مؤتمر صحفي له منذ تعيينه في نيسان/ أبريل الماضي بمنصب المتحدث باسم الخارجية الإيرانية خلفًا للسابق بهرام قاسمي، أن طهران ”لم تتلق ردًا على المقترح الذي قدمه وزير الخارجية محمد جواد ظريف، بشأن توقيع معاهدة عدم الاعتداء مع الدول المطلة على الخليج“ العربي.

وأوضح: ”تريد إيران الحد من أي اضطراب وعدم استقرار في المنطقة، وهي تقدمت باقتراح بحسن نية (معاهدة عدم الاعتداء)، ولم يرد أي رد حتى الآن“.

وحول تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تجاه إيران، أكد عباس موسوي: ”لا نعير الكثير من الاهتمام لتصريحات ترامب، فالمهم هو تغيير نهج وسلوك الولايات المتحدة“، مطالبًا الدول الأوروبية بالالتزام بتعهداتها في الاتفاق النووي.

وعن الجولات التي يقوم بها بعض المسؤولين الإيرانيين على المنطقة، اعتبر أن ”هذه الرحلات والزيارات تتماشى مع مصالح إيران وتفسير مواقف إيران تجاه أوضاع المنطقة“.

وكان وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قال أمس، خلال مؤتمر صحفي في بغداد مع نظيره العراقي محمد علي الحكيم: ”إن إيران قدمت عدة مقترحات لتوقيع معاهدة عدم الاعتداء مع جميع دول الخليج العربي، والتي لا تزال على الطاولة“.

وأضاف ظريف أن: ”إيران تريد بناء أفضل العلاقات مع جميع دول الخليج، وترحب بجميع مقترحات الحوار وخفض التوتر“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com