قناة عبرية: ”الليكود“ بدأ الاستعداد لإجراء انتخابات جديدة بسبب تعنت ليبرمان

قناة عبرية: ”الليكود“ بدأ الاستعداد لإجراء انتخابات جديدة بسبب تعنت ليبرمان

المصدر: القدس المحتلة- إرم نيوز

قالت قناة ”مكان“ الإسرائيلية، إن مستجدات المفاوضات الائتلافية تشير إلى أن حزب ”الليكود“ بدأ بالاستعداد لإجراء انتخابات جديدة، في ظل مواصلة رئيس حزب ”إسرائيل بيتنا“ أفيغدور ليبرمان الإصرار على عدم تشكيل الحكومة.

ونقلت القناة عن الناطق باسم ”الليكود“، قوله إنه ”لم يتم بعد اتخاذ قرار بشأن حل الكنيست، ومع ذلك فإن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو يبلور حلًا يتيح تشكيل حكومة يمينية دون التخلي عن قانون التجنيد“.

وذكرت القناة أن ”نتنياهو قال في مستهل جلسة مجلس الوزراء الأسبوعية، إنه سيكون من المؤسف جر الدولة إلى انتخابات جديدة، وإنه يمكن إيجاد مخرج للأزمة مع توفر النية الحسنة“.

وبحسب القناة، اتهم رئيس حزب ”إسرائيل بيتنا“ أفيغدور ليبرمان حزبَ ”الليكود“، بخرق اتفاق بينهما ينص على القضاء على حركة ”حماس“، وعلى إخلاء قرية الخان الأحمر، مؤكدًا أن هاتين المسألتين بالإضافة إلى قانون التجنيد تحمله على رفض الانضمام إلى الائتلاف الحكومي.

وطلب ليبرمان عبر ”فيسبوك“ من أعضاء ”الليكود“، أن يكفوا عما وصفه بترويج الأكاذيب ”وكأن حزبه يبحث عن ذرائع للتملّص من الانضمام إلى الحكومة“.

وقال أقطاب في ”الليكود“ في محادثات مغلقة، إن التهديد بالذهاب إلى انتخابات جديدة موجه بالأخص إلى الأحزاب اليهودية المتشددة دينيًا، وليس لرئيس ”حزب إسرائيل بيتنا“ أفيغدور ليبرمان؛ لأن الأخير بخلاف هذه الأحزاب لا يخشى هذا الاحتمال.

وقالت القناة إن حزب ”الليكود“ اقترح على نواب الأحزاب الدينية الخروج من القاعة أثناء التصويت على قانون التجنيد، لكنهم رفضوا الاقتراح.

بدوره، أكد رئيس طاقم التفاوض عن حزب ”إسرائيل بيتنا“ عوديد فورير، صباح اليوم الأحد، مجددًا رفض حزبه التنازل عن القانون المذكور.

وتنتهي مهلة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو لتشكيل الحكومة، يوم الأربعاء المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com