بوش الأب يغادر المستشفى بعد تماثله للشفاء

بوش الأب يغادر المستشفى بعد تماثله للشفاء

نيويورك- غادر الرئيس الأمريكي الأسبق، جورج بوش الأب، المستشفى الذي كان يعالج فيه، في وقت سابق الثلاثاء، بعد تعافيه من الوعكة الصحية التي ألمت به أخيرا واقتضت وضعه تحت الرعاية الطبية في إحدى مستشفيات ولاية تكساس.

وقال الناطق باسم بوش، جيم ماك غراث، إن الرئيس الأسبق نُقل إلى المستشفى في الـ24 من الشهر الجاري، كإجراء احترازي بواسطة سيارة الإسعاف، مشيراً إلى أنه أُدخل مستشفى ميدوهيست في مدينة هيوستون، في ولاية تكساس، وذلك بعد أن كان يعاني من ضيق في التنفس.

وأضاف غراث عبر حسابه الشخصي في ”تويتر“، ”لقد عاد الرئيس الأسبق لحالته الطبيعية، وهو يقضي فترة استجمام في منزله حاليا، ونحن في غاية الشكر للأطباء المعالجين وطاقم التمريض الذي لازمه خلال فترة علاجه“.

وكان بوش الأب احتفل في حزيران/ يونيو الماضي، بعيد ميلاده الـ90، وذلك بالقفز بواسطة المظلة، في حين سبق أن رقد في المستشفى في تشرين الثاني/ نوفمبر 2012، بسبب شكوى من الالتهاب الشعبي.

وشغل جورج بوش منصب الرئيس الـ 41 للولايات المتحدة الأمريكية بين الأعوام 1989 – 1993، كما شغل ابنه جورج دبليو بوش منصب الرئيس الـ 43 للولايات المتحدة الأمريكية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com