مع قرب نفاد مهلة تشكيل الحكومة.. نتنياهو يشتكي من طلبات الأحزاب المبالغة‎

مع قرب نفاد مهلة تشكيل الحكومة.. نتنياهو يشتكي من طلبات الأحزاب المبالغة‎

المصدر: القدس-إرم نيوز

أفادت تقارير عبرية، اليوم الأحد، أن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو أكد أن تشكيل الحكومة لا يزال يصطدم بعراقيل عديدة وصعوبات كثيرة، رغم قرب انتهاء فترة التمديد التي منحه إياها رئيس إسرائيل لتشكيل الحكومة.

ونقلت قناة ”مكان“ العبرية، عن نتنياهو قوله إن صعوبات جمة لا تزال تعتري عملية تشكيل الحكومة الجديدة؛ لأن الأحزاب تسلقت أعالي الأشجار بسبب مطالبها الكثيرة“، علمًا أن المتبقي هو 9 أيام فقط لانتهاء التمديد.

وأعرب نتنياهو عن أمله في أن يتم إنزالها بأسرع ما يمكن إلى أرض الواقع من أجل مواصلة العمل لصالح دولة إسرائيل.

وبالتزامن مع ذلك، وفي المعارضة يطرح قريبًا اللوبي اليهودي العربي في ”ميرتس“ على الحزب الاتحاد قبل الانتخابات المقبلة مع الجبهة والعربية للتغيير. وتقرر ذلك خلال جلسة للوبي مؤخرًا لمناقشة نتائج انتخابات الكنيست الحالية.

وصادقت الحكومة خلال الجلسة على مشروع القانون الذي يسمح لها بزيادة عدد الوزراء ونوابهم.

وسيطرح مشروع القانون على ”الكنيست“ الأسبوع الجاري للتصويت عليه بالقراءة الأولى.

وقد رأى عضو الكنيست من حزب ”كاحول لافان“ تسفي هاوزر أن ”مشروع هذا القانون لا يهدف إلا لتحصين الائتلاف الحكومي، وضمان الحصانة البرلمانية لرئيس الوزراء“.

موقف ليبرمان

وجدد وزير الجيش الإسرائيلي السابق أفيغدور ليبرمان تأكيده على العقبة التي تحول دون انضمامه للائتلاف الحكومي الجديد، وهي طريقة التعامل مع قطاع غزة.

ونشر عبر ”فيسبوك“، بيانًا قال فيه إن ”الوضع في غزة يحتاج توافقًا بين رئيس الوزراء ووزير الجيش؛ للوقوف صفًا واحدًا أمام التحديات والأهداف المرجوة“.

وأضاف: ”نحتاج إلى توافق جذري على تصنيف END GAME (نهاية اللعبة) في قطاع غزة“، إنه لا يعني إرسال الجنود لاحتلال غزة أو جنوبي لبنان استنادًا إلى توافقات وحصص حزبية، ولكن الأمر يحتاج إلى قاعدة استخباراتية وموقف كل من قائد الأركان ورئيس الشاباك ورؤساء الأجهزة الأمنية الآخرين“.