إيران توقف صحيفة إصلاحية بعد وصفها بـ“صوت بولتون“

إيران توقف صحيفة إصلاحية بعد وصفها بـ“صوت بولتون“

المصدر: طهران - إرم نيوز

أوقفت السلطات الإيرانية، يوم السبت، صحيفة ”صدا“ (صوت)، التابعة لمعسكر الإصلاحيين بعدما وصفتها بـ“صوت جون بولتون“ مستشار الأمن القومي الأمريكي .

وقالت وكالة أنباء ”تسنيم“ المتشددة، إن ”مكتب المدعي العام للثقافة والإعلام قرر حظر صحيفة صدا الأسبوعية ومنعها من الصدور“، مضيفة أن ”إيقاف هذه الصحيفة جاء بسبب تقرير نشرته عن الحرب والسلام بين إيران وأمريكا“.

ونشرت الصحيفة في صفحتها الأولى صورة بعنوان ”طريقان الحرب والسلام“ في إشارة للتهديدات بين طهران وواشنطن، الأمر الذي أثار انتقادات للأصوليين للصحيفة في الفضاء الإلكتروني.

ولم تعلن السلطات الإيرانية سبب توقيف الصحيفة الأسبوعية الإصلاحية، لكن موقع ”مشرق“ التابع للجهاز الأمني للحرس الثوري، أشار إلى أن إيقاف الصحيفة بسبب تقريرها الجديد الذي تتناول العلاقات المتوترة بين إيران والولايات المتحدة.

وكتب الموقع المقرب من الحرس الثوري، مع النقش على الغلاف: ”الجبناء يخافون من شبح الحرب، مع ازدواجية الحرب والسلام“.

بينما قالت وكالة أنباء ”فارس نيوز“ التابعة للحرس الثوري، في انتقادها للصحيفة الإصلاحية، ”في أوج الهجمة السياسية والاقتصادية والإعلامية ضد الشعب الإيراني، تكمل الصحيفة الأسبوعية صوت العمليات الإعلامية للعدو في الداخل“.

وأضافت إن ”الصحيفة تنشر صورة كبيرة عن مشهد للبحرية الأمريكية بهدف استهداف الشعب الإيراني وتخويفه“.

وصحيفة ”صدا“ الأسبوعية تابعة لحزب كوادر البناء الإصلاحي الذي يتزعمه السياسي ”غلام حسين كرباسجي“، ويرأس تحرير الصحيفة ”محمد جواد روح“ الذي تسلم هذا المنصب مع بداية العام الإيراني الجديد في 21 آذار مارس الماضي.

وبدأت الصحيفة نشاطها في أبريل 2014 لكنها واجهت ضغوطاً من التيار الأصولي المتشدد بسبب ما تنشره من تقارير ومواد إعلامية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة