أفغانستان تنتقد التصريحات العنصرية لمسؤول إيراني ضد مواطنيها

أفغانستان تنتقد التصريحات العنصرية لمسؤول إيراني ضد مواطنيها

المصدر: طهران - إرم نيوز

انتقد المتحدث باسم الخارجية الأفغانية ”صبغت أحمدي“، اليوم الخميس، التصريحات العنصرية لنائب وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي، الذي هدد بطرد اللاجئين الأفغان من إيران في حال تعرضت طهران لمزيد من العقوبات الأمريكية.

وقال صبغت أحمدي، خلال حديث لإذاعة ”الغد“ التابعة للمعارضة الإيرانية:“إن اللاجئين والعقوبات الأمريكية ضد إيران قضيتان منفصلتان، ويجب ألا يكون الدافع وراءهما سياسيًا، وفقًا للاتفاقيات الدولية“.

وأضاف:“نأمل أن تتعامل إيران مع الأفغان كمهاجرين، وهذا لا يتعلق بالعقوبات“، مشيرًا إلى أن“لدينا علاقات جيدة مع الجمهورية الإسلامية“.

وتعرّض عباس عراقجي، وهو نائب وزير الخارجية الإيراني للشؤون السياسية، لانتقادات من التيار المتشدد بسبب مواقفه العنصرية من اللاجئين الأفغان الذين سخَّر النظام الإيراني بعضهم للقتال في سوريا على مدى سنوات تحت اسم ”فيلق فاطميون“.

وقال عراقجي خلال مقابلة مع القناة الثانية من التلفزيون الإيراني، مساء الأربعاء:“إيران ستطلب من الأفغان مغادرة البلاد بسبب استمرار الضغوط الاقتصادية الأمريكية“.

وأضاف عراقجي:“إذا استمرت الضغوط الاقتصادية الأمريكية يمكننا التواصل اقتصاديًا لمطالبة الإخوة والأخوات الأفغان بمغادرة إيران، حيث يريدون الذهاب، فهي قضية مرتبطة بهم“.

واعتبرت وكالات أنباء مقربة من مراكز القرار الإيراني تصريحاته، أمس، عبر التلفزيون المحلي تهديدًا مباشرًا للأمن القومي الإيراني نظرًا للعلاقات بين إيران وأفغانستان.

وتقول السلطات الإيرانية إنها تحتضن نحو مليوني لاجئ أفغاني وهم لا يتمتعون بأي حقوق.

يذكر أن أكثر من نصف مليون أفغاني غادروا إيران خلال العام الأخير بسبب سوء الأوضاع الاقتصادية فيها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة