محكمة إماراتية تقضي بالمؤبد على رجل أعمال تركي

محكمة إماراتية تقضي بالمؤبد على رجل أعمال تركي

المصدر: فريق التحرير

رفضت محكمة إماراتية الطعن الذي تقدم به رجل الأعمال التركي محمد علي أوزتورك، المرتبط بعلاقات مع مجموعات متشددة في سوريا، وحكمت عليه بالمؤبد.

وتقدم رجل الأعمال التركي الذي أشارت إليه محكمة أمن الدولة بالمحكمة الاتحادية العليا في الإمارات بحروف اسمه، بطعن رفقة متهم آخر عربي الجنسية، لكن الطعن قوبل بالرفض.

وحكمت المحكمة على المتهم عربي الجنسية بالسجن 10 سنوات، في حين ثبتت على رجل الأعمال التركي حكم المؤبد، وهما الحكما اللذان صدرا بحقهما أمام محكمة استئناف الاتحادية في أبوظبي.

وكانت محكمة استئناف أبوظبي الاتحادية قد أدانت المتهم الأول عربي الجنسية، مطلع العام الحالي بإنشاء وإدارة أربعة مواقع إليكترونية على شبكة مواقع التواصل الاجتماعي (تويتر، فيسبوك، تليغرام وواتسآب) تحت اسم حركي هو ”أبومحمد العدناني“ بقصد الترويج لتنظيم داعش، ولأفكاره وأيديولوجياته، وحث الشباب على الانضمام إليه والتبرع لأفراده وأعضائه.

وفيما يتعلق بالمتهم التركي فقد كانت محكمة استئناف أبوظبي الاتحادية قد أدانته بعد أن وجهت إليه نيابة أمن الدولة تهمًا بالتعاون مع التنظيمات المتشددة في سوريا؛ التي قام بجمع أموال لها في الإمارات وإرسالها إلى تنظيمي جبهة النصرة وأحرار الشام المتشددَين.

وأشارت لائحة الاتهام إلى أن المتهم قد نظم حملة موسعة عن طريق إنشاء حساب خاص باسمه على موقع فيسبوك باسم (ALI Ozturk Mehmet) دون الحصول على ترخيص رسمي، وقام من خلاله بالترويج لأفكار الجبهتين وجمع أموال وتبرعات مالية نقدية لهما، وارسالها عن طريق مؤسسات مالية تعمل في الإمارات.

يذكر أن رجل الأعمال التركي المدان أقام منذ عام 2012 شبكة مع الجماعات المتشددة، في حماة وحمص وحلب والمناطق الحدودية بالقرب من تركيا، وفي وقت لاحق من عام 2015، أنشأ منظمة غير حكومية كمظلة تنسيق بين المجموعات المتباينة.

واعتقل أوزتورك في شهر فبراير من العام الماضي، بمدينة دبي، حيث زعمت زوجته آنذاك أنه كان ضمن وفدٍ لاتحاد مصدري منطقة البحر المتوسط التركي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة