الأمم المتحدة: نرحب بأي موقف "موحد" لمجلس الأمن بشأن وقف القتال في ليبيا

الأمم المتحدة: نرحب بأي موقف "موحد"...

جاء ذلك على لسان استيفان دوغريك، المتحدث باسم الأمين العام، في تصريحات للصحفيين بمقر المنظمة الدولية بنيويورك.

المصدر: الأناضول

أعلنت الأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، ترحيب أمينها العام أنطونيو غوتيريس بأي ”ردّ فعل قوي وموحد من قبل مجلس الأمن الدولي بشأن وقف القتال في ليبيا”.

جاء ذلك ردًا من المتحدث باسم الأمين العام استيفان دوغريك، على أسئلة الصحفيين بشأن موقف الأمين العام من مشروع قرار بريطاني بمجلس الأمن يطالب الأطراف الليبية بالوقف الفوري والانخراط بإيجابية مع جهود المبعوث الأممي غسان سلامة.

وقال المتحدث الرسمي في تصريحات للصحفيين بمقر المنظمة الدولية بنيويورك، إنه ”منذُ أن غادر الأمين العام ليبيا (في الـ5 من شهر نيسان/إبريل الجاري) وهو يدعو إلى وقف القتال والتفاوض“.

وأكد أن ”الأمين العام يتواصل مع الحكومة الليبية المعترف بها من قبل الأمم المتحدة، وأيضًا مع بقية الأطراف المعنية، ونحن سنرحب بأي تعبير يصدر عن مجلس الأمن في هذا الشأن“.

ومساء يوم الاثنين، وزعت البعثة الليبية لدى الأمم المتحدة على أعضاء مجلس الأمن، مشروع قرار يطلب من جميع الأطراف في ليبيا الوقف الفوري لإطلاق النار، ويدعو جميع الأطراف إلى التعاون مع جهود المبعوث الأممي إلى ليبيا، من أجل ضمان التوصل إلى وقف كامل للأعمال العسكرية.

ويتطلب صدور أي قرار من مجلس الأمن، البالغ عدد أعضائه 15 دولة، موافقة 9 دول علي الأقل شريطة ألا تستخدم أي من الدول الخمس دائمة العضوية، وهي (الولايات المتحدة وروسيا والصين وبريطانيا وفرنسا) حق النقض (الفيتو).

ولم يتضح بعد الموعد الذي ترغب فيه لندن طرح مشروع قرارها على طاولة المجلس للتصويت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com