إسرائيل تنهي الاستنفار في غزة وتمنع المجندات من ارتياد الدبابات – إرم نيوز‬‎

إسرائيل تنهي الاستنفار في غزة وتمنع المجندات من ارتياد الدبابات

إسرائيل تنهي الاستنفار في غزة وتمنع المجندات من ارتياد الدبابات

المصدر: غزة - إرم نيوز 

أفادت القناة العبرية الـ 12 في التلفزيون الإسرائيلي، اليوم الأحد، بأن قيادة جيش الاحتلال قررت سحب كافة جنودها ومدرعاتها التي سبق أن وجهتها نحو قطاع غزة قبيل الانتخابات الإسرائيلية في ذروة التصعيد بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية.

وجاء ذلك التصعيد بعدما أطلقت حركة حماس صاروخًا بعيد المدى أصاب منزلًا لعائلة إسرائيلية في منطقة ”هشارون“ وسط ”تل أبيب“ أوقع 7 إصابات.

وذكرت الصحيفة أنه بعد تقييمٍ للوضع جرى صباح اليوم، تقرر سحب القوات كافة التي تم تعزيزها في القيادة الجنوبية على حدود قطاع غزة إلى مهام التدريب لتحسين الاستعداد، وقالت إن الجيش الإسرائيلي ما زال مستعدًا للغاية ويعمل بسرعة وفقًا للحاجة وتقييم الوضع.

من جهتها، قالت صحيفة يديعوت أحرونوت، إن جيش الاحتلال قرر سحب القوات التي دفع بها قبل نحو أسبوعين إلى الحدود مع القطاع خلال موجة التصعيد وتحويلها إلى النشاطات الروتينية والتدريبات.

وكان جيش الاحتلال دفع قبل نحو أسبوعين بآلاف الجنود من ألوية النخبة ومئات الدبابات وناقلات الجند والمدفعية إلى الحدود مع القطاع بالتزامن مع تصعيد بينه وفصائل المقاومة.

سحب المجندات

بالتزامن مع ذلك، كشفت ”يديعوت أحرونوت“ عن توجه لدى جيش الاحتلال الإسرائيلي يقضي بوقف دمج المجندات داخل الدبابات، ووقف دمجهن بسلاح المدرعات.

وقالت الصحيفة، إن قيادة سلاح البر بالجيش الإسرائيلي، قررت وقف مشروع دمج المجندات بسلاح المدرعات، رغم التجربة الناجحة التي أجريت على دمج عشر مجندات بالسابق.

وأضافت أن المجندات اللواتي تم تأهيلهن للخدمة بسلاح المدرعات، سيتم إعادة دمجهن بالكتائب المختلطة مثل كتيبة ”كاركال“ أو بمجالات العمل النسائي بالجيش.

ووفقًا للصحيفة العبرية، قرر الجيش العمل على زيادة القوى البشرية من الذكور بسلاح المدرعات، بدلاً من سد العجر بالمجندات، وعدم إنشاء فرق جديدة خاصة بالإناث في سلاح المدرعات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com