صحيفة عبرية: مستوطنو غزة يدعمون سياسة نتنياهو التصالحية مع ”حماس“ – إرم نيوز‬‎

صحيفة عبرية: مستوطنو غزة يدعمون سياسة نتنياهو التصالحية مع ”حماس“

صحيفة عبرية: مستوطنو غزة يدعمون سياسة نتنياهو التصالحية مع ”حماس“

المصدر: القدس المحتلة-إرم نيوز 

كشفت صحيفة ”معاريف“ العبرية، اليوم الأحد، أن سكان مستوطنات غلاف غزة صوتوا لصالح سياسة نتنياهو التصالحية مع حركة حماس في القطاع والتي تفضي إلى عدم التصعيد العسكري.

وزعمت الصحيفة أنه من المتوقع أن يواجه نتنياهو انتقادات قوية من شركائه بسبب ذلك، إلا أنه بعد أن صوت سكان الجنوب بوضوح على سياسته التصالحية فإن لديه تفويضًا عامًا للاستفادة من فرصته في مواصلة نهجه السياسي.

وقال المحلل السياسي في الصحيفة، ألون بن ديفيد، إنه ”سيتعين على نتنياهو أن يتخذ القرار ليقرر مدى استعداده للذهاب مع حماس، ففي الشهر المقبل سيتزامن يوم النكبة مع مسابقة الأغنية الأوروبية في تل أبيب، وتدرك كل من حماس ونتنياهو أن صاروخًا يطير (بطريق الخطأ) في مطار بن غوريون قبل يوم أو يومين من المسابقة قد يعرقل الفعالية“.

وتابع: ”مشكلة الائتلاف التي ستنشأ هي أنه حتى مع كل ثقة نتنياهو في نفسه، سيظل تحت تركيز منافسيه فيما يخص ملفاته القضائية وفضاحئه، وسيظل في حالة رعب من تحقيق العدالة“.

وذكر أنه ”من الواضح للجميع أن نتنياهو مستعد لدفع الكثير حتى لا يجلس على مقاعد البدلاء وأنهم يعتزمون استنزاف كل مكسب ممكن منه، وكل مهاراته السياسية الممتازة لن تكون قادرة على تغطية ضعفه في الجانب القانوني“.

وكشفت نتائج انتخابات الكنيست التي أعلنتها اللجنة المركزية العليا للانتخابات في إسرائيل الأربعاء الماضي، عن تفاصيل مثيرة في سير العملية الانتخابية في مستوطنات ما يسمى ”غلاف غزة“.

وقالت القناة العبرية 12 في التلفزيون الإسرائيلي، إن النتائج كانت في مستوطنة ”سديروت“ التي تعرف بأنها ”معقل الليكود“ المعروف لصالح نتنياهو، الذي فاز بفارق كبير وصل إلى 44% من الأصوات عن منافسه بيني غانتس الذي حصل حزبه ”كاحول لافان“ على 9% فقط.

وذكرت القناة أن حزب ”كاحول لافان“ اكتسح النتائج في ”كيبوتس ناحل عوز“ متفوقًا على نتنياهو وحزبه بأكثر من نصف الأصوات، أما في ”كيبوتس سعد“ فحصل حزب ”اليمين الجديد“ على أكبر عدد من الأصوات، وفي ”كيبوتس بئيري“ حصل حزب ”العمل“ على أكبر عدد من الأصوات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com