مقابل دعم نتنياهو.. ليبرمان يطالب بإسقاط ”حماس“ وبوزارتي الداخلية والأمن – إرم نيوز‬‎

مقابل دعم نتنياهو.. ليبرمان يطالب بإسقاط ”حماس“ وبوزارتي الداخلية والأمن

مقابل دعم نتنياهو.. ليبرمان يطالب بإسقاط ”حماس“ وبوزارتي الداخلية والأمن

المصدر: القدس المحتلة - إرم نيوز 

أفادت تقارير عبرية، بأن الأحزاب الصغيرة التي ستشارك في الحكومة الإسرائيلية المقبلة بدأت عملية الابتزاز والمساومة من أجل الانضمام إلى حكومة يرأسها نتنياهو، خاصة مع إعلان وتأكيد حزب ”كاحول لافان“ بزعامة بيني غانتس الذي خسر الانتخابات، أنه لن يشارك في حكومة نتنياهو.

وكشفت صحيفة ”إسرائيل اليوم“ العبرية، اليوم الأحد، أن أفيغدور ليبرمان زعيم حزب ”إسرائيل بيتنا“، اشترط على رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو قبل الانضمام إلى ائتلاف نتنياهو أن يتعهد الأخير بإسقاط حكم حركة ”حماس“ في قطاع غزة والحفاظ على حقيبة الأمن والحصول على حقيبة الداخلية، التي يفترض أنها من حصة آرييه درعي زعيم حركة ”شاس“ اليمينية المتطرفة.

وقال مسؤول المفاوضات في الحزب عوديد فورير: ”ستكون هناك مفاوضات شاقّة، عندنا عدد من القضايا الأساس سيكون من الصعب التنازل عنها. وزارة الأمن هي مسألة صغيرة، السؤال هو أيّ سياسات أمنية ستكون لدينا؟ لن نعود إلى حكومة تتّبع السياسات ذاتها التي تركناها من أجلها. لن ننضم إلى حكومة ستقرر التهدئة مع حركة حماس، إنما إلى حكومة ستقضي على حماس“.

وأضاف: بخصوص قطاع غزّة، أنه سيطلب التحدث عن الأسرى لدى حركة حماس ”في كل مرّة يتحدّثون فيها عن الأزمات الإنسانيّة“، كما سيشترط ليبرمان على نتنياهو سنّ قانون تجنيد الحريديين“.

من جهتها ذكرت صحيفة ”معاريف“ العبرية، اليوم الأحد، أنه وفي الطريق إلى تشكيل الائتلاف، سيلتقي نتنياهو وزير المالية موشيه كحلون بعد عيد الفصح، مقابل انضمامه إلى معسكر ”الليكود“.

وذكرت الصحيفة أن كحلون سيستمر وزيرًا للمالية في الحكومة المقبلة، ”لكن بصلاحيات أقل، بالإضافة إلى استمرار المرشّح الثاني في القائمة، إيلي كوهين، في منصب وزير الاقتصاد والصناعة، بينما ستُسند إلى المرشّحة الثالثة، يفعات بيتون، رئاسة إحدى اللجان الاجتماعية في الكنيست.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com