تقرير أمريكي: خطة ترامب للسلام لن تنجح دون مساعدات للفلسطينيين – إرم نيوز‬‎

تقرير أمريكي: خطة ترامب للسلام لن تنجح دون مساعدات للفلسطينيين

تقرير أمريكي: خطة ترامب للسلام لن تنجح دون مساعدات للفلسطينيين

المصدر: إرم نيوز

رأى تقرير أمريكي أن خطة السلام التي ينوي الرئيس دونالد ترامب طرحها لتسوية الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي لن تنجح دون قيامه باستئناف المساعدات المالية للفلسطينيين والعمل على تحقيق الرفاهية لسكان الضفة الغربية وقطاع غزة.

واعتبر التقرير، الذي أصدره معهد واشنطن لسياسات الشرق الأدنى أمس الثلاثاء، أن ترامب يخطئ إذا ظن أن قراره قطع المعونات سيرغم القيادة الفلسطينية على التفاوض مع إسرائيل، مشيرًا إلى أن تلك المساعدات تتيح لواشنطن التأثير على الفلسطينيين وأن الرئيس الأمريكي استخدمها بالشكل الخاطئ.

ولفت التقرير إلى أن الإدارات الأمريكية السابقة استغلت المساعدات المالية لتقوية السلطة الفلسطينية والقيادات الأخرى التي تؤيد السلام مع إسرائيل وتردع السلطة من استمرارها في تقديم شكاوى ضد تل أبيب في المحافل والمحاكم الدولية.

وأعرب المعهد عن رأيه بأن المساعدات الأمريكية ليست مجرد تقديم ”دولارات“ بل إنها تتيح لواشنطن التواصل مع قطاعات واسعة من القيادات والشعب الفلسطيني، مشيرًا إلى أن إدارة ترامب تخطئ أيضًا عندما تعتقد بعدم مبادرة دول أخرى لتعويض الفلسطينيين عن قطع مساعداتها لهم وخاصة روسيا التي تسعى لأجندة مختلفة، وفقًا للتقرير.

وأكد التقرير أن المساعدات الأمريكية للفلسطينيين كانت تشكل عامل استقرار في الضفة الغربية وقطاع غزة وساعدت على إنشاء قوات أمن فلسطينية قادرة على ردع الجماعات التي يمكن أن تسعى إلى تخريب عملية السلام.

ورأى أن انحسار العنف ورفع مستوى المعيشة في المناطق المحتلة وإبقاء الأطفال في المدارس أوجد فترة هدوء طويلة نسبيًا، ما دفع ببعض القيادات الإسرائيلية إلى دعم استمرار تدفق المعونات المالية إلى الفلسطينيين، بحسب التقرير.

وقال: ”أي شخص يؤيد السلام بين الفلسطينيين وإسرائيل يمكن أن يأمل بأن تنجح خطة ترامب لكن نجاحها بحاجة إلى أكثر من مجرد اتفاق بين القادة… إنها بحاجة لقوات أمن فلسطينية قادرة على وقف هؤلاء الذين يسعون إلى تقويض عملية السلام وإلى مجتمع رفاهية في المناطق المحتلة من شأنه أن يدعم تلك العملية“.

وختم قائلًا: ”لهذا السبب يجب أن تكون المساعدات للفلسطينيين حتى وإن كانت بالتنسيق مع إسرائيل جزءًا من السياسة الأمريكية لأنها لن تضمن نجاح خطة ترامب فحسب بل ستوجد حالة استقرار حتى وإن فشلت عملية جهود السلام“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com