الفيضانات الإيرانية تُشعل ”حرب اتهامات“ بين الحرس الثوري وروحاني

الفيضانات الإيرانية تُشعل ”حرب اتهامات“ بين الحرس الثوري وروحاني

المصدر: إرم نيوز

أشعلت الفيضانات التي شهدتها مختلف مناطق إيران حربًا من الاتهامات بين الرئيس الإيراني حسن روحاني والقائد العام لقوات الحرس الثوري الإيراني اللواء محمد علي جعفري.

وشن اللواء جعفري هجومًا على روحاني، الذي اتهم الحرس بتفجير السكك الحديدية بذريعة تصريف مياه الفيضانات التي ضربت محافظة غلستان شمال البلاد الأسبوع الماضي.

واتهم اللواء جعفري، خلال زيارته الثانية لمحافظة غلستان اليوم السبت، روحاني وحكومته بالتقصير تجاه المحافظات والقرى التي تعرضت للفيضانات، التي خلفت نحو 46 قتيلًا والآلاف من النازحين.

ونقلت وسائل إعلام رسمية عن اللواء جعفري قوله: ”إن تفجير السكة الحديد كان لتسريع عملية تصريف المياه في محافظة غلستان، لأن الهيئات الحكومية في سلطتك (روحاني) بكل إمكاناتها وقواتها لم تتمكن من تسريع وتيرة تصريف المياه من القرى التي حاصرتها الفيضانات“.

وأشار إلى احتمال تنفيذ تفجيرات أخرى، قائلًا: ”نأمل أن لا يتهمونا بنقل المياه من هذه الجهة إلى تلك، يجب إخراج المياه من هذه النقطة“.

ويوم أمس الجمعة، قال روحاني: إن تدمير الطريق والسكك الحديدية، خلال فيضان مدينة ”آق قلا“، لم يكن له أي فائدة لحل المشكلة.

وكان اللواء جعفري أعلن أنه أمر قوات الحرس الثوري بتفجير وتدمير قسم من طريق كميشان لتصريف المياه إلى البحر.

بدوره، سخر مستشار حسن روحاني للشؤون الإعلامية والثقافية حسام الدين آشنا، مما نشره قائد الحرس الثوري عبر تغريدة على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“، حيثُ قال: ”لا نقرر تدمير الطريق وإدارة مواجهة السيول ونحن جالسون في الزورق، وننشر ذلك“.

وتشير تلك التغريدة ضمنيًا إلى قرار قائد الحرس الثوري الذي أمر بتدمير طريق كميشان وفتحه، خلال زيارته إلى محافظة غلستان، الأربعاء الماضي، حيث بث جعفري مقطع فيديو لنفسه على مواقع التواصل الاجتماعي وهو يأمر بفتح الطريق أثناء جلوسه في أحد القوارب.

وفي رد فعل على الانتقادات التي وجهت لأعمال الحرس الثوري الإيراني، قال قائد حرس نينوى بمحافظة غلستان حسين معروفي، اليوم السبت: إنه ”لو لم يتم شق الطريق لتصريف المياه، لكانت الأضرار مضاعفة ولغرقت المدن تحت الماء“.

وكانت وكالة ”تسنيم“ قد نشرت رسالة من المساعد السياسي والأمني لمحافظة غلستان، دعا فيها قائد الحرس الثوري في المحافظة إلی تنفيذ عمليات ”إزالة بعض النقاط“ من السكة الحديد، لتصريف مياه الفيضانات.