”العدالة والتنمية“ التركي: إذا خسرنا الانتخابات المحلية لن نرتاح طوال 5 أعوام – إرم نيوز‬‎

”العدالة والتنمية“ التركي: إذا خسرنا الانتخابات المحلية لن نرتاح طوال 5 أعوام

”العدالة والتنمية“ التركي: إذا خسرنا الانتخابات المحلية لن نرتاح طوال 5 أعوام

المصدر: حسين علي- إرم نيوز

قال نائب رئيس حزب ”العدالة والتنمية“ التركي جودت يلماز، إنه في حال خسر حزبه بالانتخابات المحلية المزمع إجراؤها الأسبوع المقبل، فإننا ”لن نرتاح“ طوال الأعوام الخمسة المقبلة.

وأوضح يلماز، في حديثه خلال اجتماعه برؤساء المحليات المترشحين للانتخابات، في مطعم بمدينة ”تاتفان“ التابعة لإقليم ”بيلتز“: ”الأسبوع المقبل سيبدأ التصويت في الانتخابات المحلية.. إذا ظهرت النتيجة مختلفة وخسرنا، فلن نرتاح طوال الأعوام الخمسة المقبلة“.

وخلال الاجتماع الذي حضره أعضاء حزب العدالة والتنمية مع نواب الحزب عن دائرة ”بيتليز“، وحيد كلير وجمال تاشار، طلب يلماز الدعم لأمين جيلاني مرشح العدالة والتنمية في الانتخابات المحلية.

الاستثمار يأتي إلى الأماكن الآمنة

وقال جودت: ”سنذهب إلى الانتخابات يوم 31 مارس/ آذار من أجل دولتنا، سندعم حزب العدالة والتنمية ومرشحينا، لن تأتي الشركات ولن تستثمر هنا، هناك مفهوم يسمى مناخ الاستثمار، ويجب أن تكون هناك بيئة مشجعة وبنية تحتية جيدة وشاملة، وقوة عاملة مدربة، وحوافز، الاستثمار يأتي إلى المكان الآمن، وهناك هجرة للأدمغة، وما نتحدث عنه اليوم هو جيل الشباب“.

وأضاف: ”في الأماكن التي يوجد فيها الأمن والثقة، يتم تنفيذ المشاريع البلدية.. تاتفان مكان مميز جدًا، لكن لا يأتي السياح إلى هنا، والسبب في ذلك هو عدم وجود رؤية، وإذا خرج حزب العدالة والتنمية ستحدث انتفاضة في اليوم التالي“.

وتابع يلماز أن ”الأحزاب تتحالف ضد تحالف الشعب لكسر استقرار تركيا، هناك جدول أعمال لتركيا، وهناك تحالف الشعب، ومن الناحية الأخرى هناك 4 أحزاب تختلف عن بعضها البعض، لكنها تتحالف معًا. إنهم عادة لا يجتمعون، لماذا هم معًا؟ ما القوة التي جمعتهم معًا؟ هل يمكن لهذا التحالف الرباعي التغلب على مشاكل تركيا؟ ما هي نواياهم؟ هل يريدون زعزعة استقرار تركيا“.

وقال: ”شهدت تركيا خلال السنوات الخمسة الأخيرة هجمات خطيرة، ماذا سيحدث لو تم تنفيذ مثل هذه الهجمات في بلد آخر؟ ما رأيكم؟ سأترك الأمر لتقديركم، إننا نواجه بعض المشاكل، ومع ذلك نحن نتخذ التدابير لمواجهة تلك المشاكل، هناك نظام جديد، وسنقدم خدمات أكثر فعالية لمواطنينا، وسنوصل هذه الخدمات في المستقبل للمواطنين بطريقة مفيدة“.

واعتبر أنه ”إذا سقطت أصوات حزب العدالة والتنمية، سيتزعزع استقرار تركيا، وستضيع القوة التي قد تكون الفرصة الأخيرة، وسيهاجم الأعداء في اليوم التالي. نحن بحاجة لحماية الاقتصاد والسياسة الاقتصادية والخارجية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com