صحيفة: إيران اخترقت هواتف زوجة ونجل نتنياهو من أجل التنصت عليه

صحيفة: إيران اخترقت هواتف زوجة ونجل نتنياهو من أجل التنصت عليه

المصدر: رام الله - إرم نيوز

قالت صحيفة إندبندنت عربية، إن إيران اخترقت قبل فترة قريبة هاتفي زوجة ونجل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو؛ من أجل التنصت عليه في بيته.

ووفقًا للصحيفة فإن الخرق الإيراني كان قبل عدة أشهر، وتم كشفه من الإسرائيليين الذين قاموا بسد الثغرة والتعتيم على الأمر حتى لا يشكل فضيحة مدوية للأمن الإسرائيلي، مشيرةً إلى أنه لم يعرف بعد إذا كان الإيرانيون قد حصلوا على معلومات أو لم يحصلوا.

ونقلت الصحيفة، عن مصادر إيرانية أن خرق هاتف بيني غانتس الذي أُعلن عنه قبل فترة، تم قبل سنوات طويلة لكن الإسرائيليين طرحوا الموضوع تزامنًا مع الانتخابات الإسرائيلية بهدف التأثير على رأي الناخب.ولم يصدر أي تعليق من جهات إسرائيلية رسمية حول التقرير الوارد في الصحيفة.

وكانت القناة الإسرائيلية الثانية، قالت في تقرير عرضته أن إيران استطاعت الحصول على معلومات تم تسريبها من هاتف رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق إيهود باراك.وجاء في التقرير، أن رئيس جهاز الأمن العام الإسرائيلي ”الشاباك“، نداف أرغمان، قام بإبلاغ باراك في لقاء ثنائيّ، أنه تم اختراق هاتفه وجهاز الحاسوب الخاص به.ووفقًا للتقرير، فإن جهات متخصصة في الاختراق وصلت إلى هاتف وحاسوب باراك، وقامت ببيع هذه المعلومات لإيران.

وأكد التقرير، أن المعلومات التي تسرّبت من هاتف باراك ووصلت الإيرانيين ليست مسيئة، ورفض جهاز الشاباك أو باراك التعقيب على هذا الموضوع ”وفقًا للقناة الثانية“.في وقت سابق، طالب بيني غانتس منافس نتنياهو في الانتخابات المقبلة، بإجراء تحقيقات في تسريب بعض محتويات هاتفه الخلويّ بعد تعرضه للاختراق من قبل الاستخبارات الإيرانية.

نفي إسرائيلي

ونفى ديوان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الثلاثاء، قيام جهات إيرانية باختراق الهاتفين النقالين لزوجة رئيس الوزراء سارة نتنياهو وابنه يائير نتنياهو والتصنت على نتنياهو نفسه.

وأورد الصحفي الإسرائيلي شمعون آران بياناً لديوان رئاسة وزراء إسرائيل عبر حسابه في ”تويتر“ جاء فيه: ”ديوان رئيس الوزراء ينفي جملة وتفصيلا الأنباء وكأن جهات إيرانية تمكنت من اختراق الهاتفين النقالين لعقيلة رئيس الوزراء ونجله سارة ويائير نتنياهو، والتصنّت لرئيس الوزراء نتنياهو“.

وأضاف البيان: ”بعد فحص مع الجهات الأمنية المختصة يتبين بأن هذه الأنباء عارية عن الصحة تماما“، على حد زعم الديوان.وكانت تقارير إخبارية قد أشارت إلى ان إيران اخترقت هاتفي سارة نتنياهو عقيلة رئيس الحكومة الإسرائيلية ونجله يائير للتنصت على بنيامين نتنياهو في بيته.

أشارت التقارير إلى أن الاختراق وقع قبل عدة أشهر، وبعد كشفه من قبل الإسرائيليين تم سد الثغرة والتعتيم على الأمر الذي شكل فضيحة مدوية للأمن السبراني الإسرائيلي.لم يعرف بعد ما هي المعلومات التي حصل عليها الإيرانيون من هذا التنصت إن كان قد حدث فعلا، وإذا كان الإيرانيون سيعترفون به، فيما تلتزم إسرائيل الصمت.

وتأتي هذه الأنباء بعد الكشف عن اختراق إيران هاتف بيني غانتس رئيس الأركان السابق ومنافس نتنياهو في الانتخابات المقبلة، وقالت مصادر إيرانية إن خرق هاتف بيني غانتس تم قبل سنوات لكن الكشف عنه الآن جاء بسبب الانتخابات الإسرائيلية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com