صهر نجاد يعتزل السياسة – إرم نيوز‬‎

صهر نجاد يعتزل السياسة

صهر نجاد يعتزل السياسة

طهران- أعلن صهر ومدير مكتب الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد، اسفنديار رحيم مشائي، اعتزاله العمل السياسي، معتبرا ترشحه للانتخابات الرئاسية التي جرت في 15 يونيو 2013 بأنه ”خطأ إستراتيجي“.

ونقل موقع ”متين نيوز“ المؤيد للرئيس السابق محمود أحمدي نجاد الذي يعد ”مشائي“ أحد أهم المقربين له قوله: ”للأسف؛ الإحباط الحاصل في معسكر أنصار أحمدي نجاد صب في صالح معسكر رئيس النظام هاشمي رفسنجاني“، مشددا على ضرورة وقف الخلافات التي يعيشها معسكر نجاد.

ووصف مشائي، أحمدي نجاد، بأنه: “ ثروة لا مثيل له“، مضيفاً ”أن خط الولاية والاعتدال يجب أن يستمر حتى لو ضحى مئات المشائين فهو قليل بحق هذا التيار المحافظ“.

وقال صهر الرئيس الإيراني السابق: ”إذا كان التيار المحافظ وحزب الله لا يدعمون أحمدي نجاد لتواجدي في معسكره فأنا أعلن اعتزالي العمل السياسي“.

وتعرض نجاد إلى انتقادات خلال ولايته الرئاسية الأخيرة بسبب مواقف صهره مشائي، بسبب مواقف الأخير، منها مواقف وآراء تهم المذهب الشيعي، ما أجبر المرجعيات الدينية على مطالبة نجاد بتنحيته الأمر الذي رفضه الرئيس السابق.

وتسلم رحيم مشائي مناصب عديدة خلال حكم نجاد لثماني سنوات منها: في الدورة الأولى لرئاسة أحمدي نجاد كان مشائي رئيسا لمنظمة الآثار الثقافية والسياحية، وقبل عام عينه الرئيس نجاد لرئاسة سكرتارية حركة دول عدم الانحياز للدورة الحالية، وفي الدورة الثانية أصبح مديرا لمكتبه بالإضافة إلى كونه مستشارا له.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com