وزير الداخلية التركي يخوف المواطنين من خسارة ”العدالة والتنمية“ الانتخابات المقبلة

وزير الداخلية التركي يخوف المواطنين من خسارة ”العدالة والتنمية“ الانتخابات المقبلة

المصدر: نيره صلاح- إرم نيوز

فيما اعتبر رسالة ”تخويف“، حذر وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، من خسارة حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا الانتخابات المحلية القادمة أمام المعارضة؛ لأن الأخيرة سوف تدعم تجنيد الأطفال من عمر ست سنوات، وستستهدف المكاتب الحكومية في جميع أنحاء البلاد، على حد قوله.

وأدلى الوزير بهذه التصريحات خلال تجمع حاشد في مقاطعة ”أيدين“ الغربية، بحسب ما نقلته ”بي بي سي“.

وحث وزير الداخلية، مواطني ”أيدين“ على دعم ”تحالف الشعب“ كرسالة للمعارضة وعدم منح النصر لممثلي حزب العمال الكردستاني.

وقال صويلو في كلمة له، نشرها موقع ”أحوال نيوز“ التركي: ”أنا أتحدث بصفتي أخيكم الذي خدم في شرق وجنوب شرق تركيا، إذا حدث أي خلل في ”تحالف الشعب“ ليلة 31 مارس (آذار) سيقومون بتوزيع السلاح على الأطفال الأبرياء البالغ أعمارهم 6 سنوات وتدمير المكاتب الحكومية في جميع أنحاء البلاد“.

ويشير الوزير في كلمته، إلى أحزاب المعارضة، بما فيها حزب الشعوب الديمقراطي المؤيد للأكراد، فيما يستعد حزب العدالة والتنمية لخوض الانتخابات المحلية في الـ  31 من مارس/آذار تحت قيادة ”تحالف الشعب“.

ودأب حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، على اتهام حزب الشعوب الديمقراطي المؤيد للأكراد بـ ”الإرهاب“؛ بسبب عمله لصالح أجندة حزب العمال الكردستاني المحظور.

من ناحية أخرى، شكل حزب الشعب الجمهوري المعارض الرئيس في تركيا، تحالفًا مع حزب الخير، وهو حزب سياسي قومي ليبرالي محافظ وعلماني.

ولا يوجد لدى حزب الشعوب الديمقراطي الموالي للأكراد مرشحون لرئاسة البلديات في العديد من المدن، بما في ذلك أزمير وإسطنبول وأنقرة، ولكنه يدعم ضمنيًا تحالف المعارضة.