تركيا تستدعي السفير البلجيكي للاحتجاج

تركيا تستدعي السفير البلجيكي للاحتجاج

المصدر: الأناضول

استدعت وزارة الخارجية التركية السفير البلجيكي لدى أنقرة ميشيل ملهيربي؛ على خلفية قرار القضاء البلجيكي بعدم إمكانية محاكمة 36 شخصًا ومؤسسة، بينهم قيادات حزب العمال الكردستاني في أوروبا، في إطار قوانين مكافحة الإرهاب.

وبحسب مصادر دبلوماسية في الخارجية التركية، فإن مسؤولي الوزارة أبلغوا ملهيربي استياء أنقرة من قرار القضاء البلجيكي.

والجمعة الماضية، قرر القضاء البلجيكي، عدم إمكانية محاكمة أكثر من 30 شخصًا ومؤسسة في إطار قوانين مكافحة الإرهاب، بينهم قيادات الأكراد في أوروبا.

وجاء في القرار، أنه ”لا يمكن محاكمة أكثر من 30 شخصًا ومؤسسة، بينهم قيادات حزب العمال الكردي في أوروبا، في إطار قوانين مكافحة الإرهاب، والحزب طرف اشتباك غير دولي، وبالتالي فإن المحاكم البلجيكية ليس لديها صلاحية النظر في القضية“.

وفي تصريح صحفي حول القرار، قال المتحدث باسم الخارجية البلجيكية ماثيو براندرز، إن القضاء يتمتع باستقلالية، لكن بلجيكا لن تغير قرارها الذي يصنف حزب العمال منظمة إرهابية.

وكان الادعاء العام في بلجيكا قدم في 2015، لائحة الاتهام حول التحقيقات التي بدأت بشأن القضية في 2010.

وفي نوفمبر/ تشرين الأول 2017، قضت دائرة التحقيقات في بروكسل، بأن الأعمال التي قام بها المتهمون لا تعتبر ”أنشطة إرهابية“، ورفضت طلبًا حول إحالة المتهمين إلى المحكمة الجنائية.

وفي فبراير/ شباط 2018، ألغت المحكمة العليا البلجيكية القرار المتعلق بعدم إمكانية محاكمة عناصر حزب العمال، لتنتقل القضية مجددًا إلى غرفة الاتهام في بروكسل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com