روسيا: الولايات المتحدة لا تزال تخطط لتغيير السلطة في فنزويلا

روسيا: الولايات المتحدة لا تزال تخطط لتغيير السلطة في فنزويلا

المصدر: الأناضول

قالت وزارة الخارجية الروسية، الخميس، إن الولايات المتحدة لا تزال تخطط لتغيير الحكومة في فنزويلا، إضافة إلى إعداد تشكيلات غير مشروعة على الحدود.

ونقلت وكالة ”سبوتنيك“ المحلية عن المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا قولها إن ”الولايات المتحدة لا تزال تعتبر خيار الغزو العسكري قائمًا، وقد تم الإدلاء بتصريحات مباشرة حول تشكيل ائتلاف لتغيير النظام في فنزويلا، وتركت جانبًا جميع التصريحات حول الحاجة إلى إعادة الديمقراطية ومساعدة المدنيين“.

ووفقًا لزاخاروفا: ”يجري العمل على خطة احتياطية، في الوقت نفسه، والحديث هنا يدور حول إعداد جماعات مسلحة غير قانونية ونقلها إلى فنزويلا من أجل القيام بأعمال تخريبية، ومن ثم إنشاء بؤر للمقاومة“.

ووصفت زاخاروفا الجولة الخارجية لرئيس البرلمان وزعيم المعارضة الفنزويلية خوان غوايدو بـ ”العرض المسرحي“.

وتابعت قائلةً ”بعد أن تعافت من الفشل الذريع، والإنجاز الإنساني الفاشل، بدأت واشنطن بالترويج لعمل مسرحي جديد“.

وتشهد فنزويلا توترًا متصاعدًا منذ 23 يناير/ كانون الأول الماضي، إثر إعلان غوايدو، تنصيب نفسه رئيسًا مؤقتًا إلى حين إجراء انتخابات جديدة.

وسرعان ما اعترف الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بـ“غوايدو“، رئيسًا انتقاليًا لفنزويلا، وتبعته كندا ودول من أمريكا اللاتينية وأوروبا.

في المقابل، أيدت بلدان بينها روسيا وتركيا والمكسيك وبوليفيا شرعية الرئيس الحالي نيكولاس مادورو، الذي أدى في 10 يناير المنصرم، اليمين الدستورية رئيسًا لفترة جديدة من 6 سنوات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com