عسكري إيراني: صراعنا مع أمريكا استراتيجي

عسكري إيراني: صراعنا مع أمريكا استراتيجي

المصدر: طهران ـ من أحمد الساعدي

وصف نائب القائد العام للحرس الثوري الإيراني العميد حسين سلامي، الصراع بين إيران وأمريكا بأنه ”استراتيجي بمقياس عالمي“، مؤكداً أن بلاده لديها ”صواريخ ترتعد منها فرائص الصهاينة“.

ونقلت وسائل إعلام تابعة للحرس الثوري قولها إن ”إيران ترتقي اليوم سلم الاقتدار العالمي، وهذا ثمرة دماء شهداء الثورة الإسلامية“، مشيرةً إلى أنه ”لم يعد اليوم تدمير بوارج العدو أمراً مستحيلاً بالنسبة لنا، والعدو أدرك قوتنا، لذلك فهو بصدد تغيير استراتيجيته البحرية“.

وأضاف العميد سلامي أن التقدم في المجال العسكري والنووي والاقمار الصناعية، ”حققناه في فترة الحظر الشامل، حتى إن العدو أخذ يستهدف العلماء الإيرانيين، إلا إن إيران واصلت النمو والتقدم بمشيئة الله“.

وأشار سلامي إلى أن بلاده لديها اليوم تأثير كبير في تسوية الأزمات الإقليمية وخاصة في العراق وسوريا وفلسطين.

وقال: ”بلادنا حققت من التقدم حداً بحيث لم تعد أمريكا قادرة على فرض إرادتها في المنطقة“، مؤكداً أن أمريكا عجزت عن إخراج ”الكيان الصهيوني من المعمعة الأمنية، حيث أصبح هذا الكيان في ملتقى قوات حزب الله والفصائل الفلسطينية، وتحول أمنه إلى كابوس مرعب“.

ومع وصول الرئيس المعتدل حسن روحاني إلى الرئاسة في آب/ أغسطس الماضي، حصلت تفاهمت أمريكية إيرانية وتقارب فيما يتعلق في الملف النووي الإيراني وبعض الملفات الإقليمية الأخرى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com