دمشق: نقف مع طهران في خندق واحد ضد الإرهاب

دمشق: نقف مع طهران في خندق واحد ضد الإرهاب

قال وزير الخارجية السوري، وليد المعلم، إن بلاده وإيران تقفان في خندق واحد في وجه الإرهاب، مشيدا بمواقف طهران الداعمة لدمشق.

وانتقد المعلم خلال لقائه، الثلاثاء، الرئيس الإيراني حسن روحاني، على هامش المؤتمر الدولي “عالم خال من العنف والتطرف” الذي تستضيفه طهران، دعم الولايات المتحدة الأمريكية وبعض الدول للجماعات “الإرهابية” في سوريا.

بدوره، أكد روحاني خلال استقباله المعلم، الثلاثاء، في مكتبه بطهران، أن “النصر في النهاية سيكون حليف سوريا وشعبها الصابر”.

وبحسب بيان لمكتب روحاني، شدد الأخير على “استمرار وقوف طهران إلى جانب سوريا في حربها ضد الإرهاب”، معربا عن أمله في “استمرار انتصارات الشعب السوري، وإعادة الاستقرار والأمن إلى سوريا بشكل كامل”.

وقال روحاني: “اتضحت هذه الحقيقة، أن منهج بعض الدول في دعم الإرهابيين فاشل وخاطئ، حيث أدى إلى امتداد العنف، وانفلات الأمن على الصعيد الإقليمي”، معربا عن تقديره لمشاركة المعلم في المؤتمر.