تقرير عبري: صاروخ ”حويزة“ الإيراني مهرب من روسيا وقادر على حمل رؤوس نووية

تقرير عبري: صاروخ ”حويزة“ الإيراني مهرب من روسيا وقادر على حمل رؤوس نووية

المصدر: إرم نيوز

كشف موقع ديبكا العسكري الإسرائيلي أن صاروخ ”حويزة“ البالستي الذي اختبرته طهران بنجاح الأسبوع الماضي، نسخة عن صاروخ روسي تم تهريبه إلى إيران قبل 18 سنة، وهو قادر على حمل رأس نووي.

ونقل الموقع عن مصادر عسكرية إسرائيلية أن الصاروخ يبلغ مداه نحو 1250 كلم، في حين أعلنت إيران أنه يبلغ 1350 كلم وينتمي لسلسلة صواريخ ”سومار“، لكن ورغم ناجح تجربته إلا أنه كان به خلل في المحرك.

ولفت الموقع في تقرير نشره أمس الخميس إلى أن ”حويزة“ هو نسخة مطابقة لصاروخ روسي-أوكراني من طراز ”ك. اتش-55“ والذي تم تهريبه لإيران قبل 18 سنة.

وذكر التقرير بأن الصاروخ قادر على حمل رأس نووي وتم تصميمه في روسيا لاستخدامه كصاروخ يطلق من الطائرات، الأمر الذي يفسر المشاكل الفنية التي واجهتها إيران في إنتاجه واستعماله كصاروخ أرض-أرض.

من جهة أخرى اعتبر التقرير أن إيران سجلت محاولتين فاشلتين في ذكرى مرور 40 سنة على اندلاع ما يعرف بـ“الثورة الإسلامية“ وهما إطلاق قمر صناعي وتزويد صاروخها الشهير ”خرامشهر “ بنحو طنين من الرؤوس الحربية المنصعة محليًا.

وأضاف: ”بما أن ايران التزمت الصمت بشأن القمر الصناعي فان ذلك يعني فشل محاولة الإطلاق“، في حين أعربت مصادر عسكرية عن شكوكها تجاه إعلان طهران نجاح تزويد صاروخ خرامشهر 2 بطنين من الرؤوس الحربية المنتجة محليًا“.

ووفق المصادر، فإن تلك المعطيات تشير إلى أن ”الانجازين في مجال التكنولوجيا العسكرية التي أعدت لهما إيران في ذكرى الثورة لم يتحققا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com