مقتل متظاهر كردي أثناء صدامات مع الشرطة التركية‎

مقتل متظاهر كردي أثناء صدامات مع الشرطة التركية‎

تركيا- قتل متظاهر كردي شاب في الثامنة عشرة من العمر، مساء السبت، في ظروف غامضة اثناء مواجهات عنيفة مع الشرطة في جنوب شرق تركيا حيث الغالبية من الأكراد،وأصيب متظاهر آخر بجروح،بحسب ما أفادت مصادر محلية.

وبحسب الشهود، فإن الضحية رجحت اوزديل قتل عندما ردت شرطة مكافحة الشغب على رشقها بالحجارة أثناء تجمع في مدينة يوكشيكوفا قرب الحدود العراقية والايرانية.

وأكدت السلطات أن المتظاهر الشاب كان ملثما و”متورطا في أعمال عنف ضد قوات الامن”.

وستكشف عملية تشريح للجثة عن أسباب الوفاة.

والتظاهرة التي نظمت في هذه المدينة النائية في المنطقة الكردية والتي سرعان ما تحولت الى معركة مع الشرطة، كانت تهدف لاحياء ذكرى مقتل ثلاثة متظاهرين في هذه البلدة اثناء مواجهات مع قوات الامن قبل عام بالتحديد.

وتبقى التوترات حادة في شرق وجنوب شرق تركيا على إثر أعمال الشغب العنيفة التي جرت خلال تظاهرات موالية للأكراد أوقعت اكثر من ثلاثين قتيلا في بداية تشرين الاول/اكتوبر — للتنديد برفض انقرة التدخل عسكريا لمساعدة الاكراد الذين يدافعون عن مدينة كوباني السورية الكردية (عين العرب بالعربية) التي يحاصرها جهاديو تنظيم الدولة الاسلامية.