سفير إيران في بغداد يطالب أمريكا بسحب قواتها من العراق

سفير إيران في بغداد يطالب أمريكا بسحب قواتها من العراق

المصدر: الأناضول

طالب سفير طهران لدى بغداد، أيرج مسجدي، الإثنين، واشنطن، بسحب قواتها من العراق.

جاء ذلك غداة قول الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الأحد، في تصريحات لشبكة ”سي بي إس“ المحلية، إنه ”من المهم إبقاء قاعدة أمريكية في العراق تمكن واشنطن من مراقبة إيران“.

وقال مسجدي لعدد من الصحفيين على هامش انطلاق فعاليات ملتقى الرافدين الدولي لعام 2019 المنعقد في بغداد، إن ”الأمن والاستقرار في العراق (الحدودي مع إيران) يعود إلى دور القوات المسلحة العراقية، والقرار النهائي يبقى بيد المسؤولين العراقيين“.

وردًا على سؤال حول تصريحات ترامب، أشار مسجدي إلى أنه ”على واشنطن الانسحاب من العراق“.

وفي وقت سابق من الإثنين، قال الرئيس العراقي برهم صالح، في تصريحات على هامش المؤتمر ذاته، إن القوات الأمريكية المتواجدة في بلاده لا يحق لها مراقبة إيران، داعيًا واشنطن إلى توضيح مهام قواتها في البلاد.

فيما أعرب النائب الأول لرئيس البرلمان العراقي، حسن الكعبي، الأحد، رفضه تصريحات ترامب، لافتًا إلى أن ”مجلس النواب سيعمل على تشريع قانون يتضمن إنهاء العمل بالاتفاقية الأمنية مع الولايات المتحدة“.

وفجرت زيارة ترامب المفاجئة إلى العراق في 26 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، دون لقاء أي من مسؤولي بغداد، غضب قوى سياسية عراقية رأت فيها ”انتهاكًا“ للأعراف الدبلوماسية، والسيادة العراقية، وتعاملًا ينُم عن ”الاستعلاء“.

وفي منتصف كانون الثاني/ يناير 2019، قال رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، إن حوالي 11 ألف جندي أجنبي، 70 بالمائة منهم أمريكيون، كانوا بالعراق في يناير 2018.

وأشار عبد المهدي، إلى أنّ العدد انخفض إلى 8 آلاف، بينهم 6 آلاف أمريكي، في كانون الأول/ديسمبر الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com