قتلى بينهم جنود إثيوبيون بانفجار سيارة ملغومة جنوب الصومال

قتلى بينهم جنود إثيوبيون بانفجار سيارة ملغومة جنوب الصومال

المصدر: رويترز

قال مسؤول في الشرطة إن سيارة ملغومة انفجرت أمام قاعدة عسكرية لجنود إثيوبيين في جنوب الصومال، اليوم السبت، مما أدى لسقوط عدد غير محدد من الضحايا.

وأعلنت جماعة الشباب الإسلامية المتشددة مسؤوليتها عن الهجوم، وقالت إنه أسفر عن مقتل 16 جنديًا إثيوبيًا. ولم يتسنَ التحقق بشكل مستقل من صحة ذلك.

ونقلت وكالة رويترز عن مسنٍ من السكان المحليين شهد الهجوم، قوله: ”إن الانفجار أودى بحياة عشرة أشخاص، بينهم جنود ومدنيون“.

وأضاف: ”كانت الحافلة الصغيرة متربة جدًا.. لا بد أنها جاءت من منطقة بعيدة جدًا، أُطلقت عليها النيران وبدأت تزيد سرعتها“.

وقال الميجر نور عبدالله من الشرطة لرويترز، من بلدة برديري التي وقع بها الهجوم: إن السيارة المستخدمة كانت حافلة صغيرة تحمل خضروات كنوع من التمويه.

وأضاف: ”أُطلقت عليها النار قبل أن تصل إلى البوابة.. علمنا أن هناك ضحايا“.

وتنفذ جماعة الشباب هجمات باستمرار ضد الجيش الصومالي وقوة الاتحاد الأفريقي في الصومال (أميصوم). وإثيوبيا واحدة من الدول المشاركة بقوات في هذه البعثة، جنبًا إلى جنب مع أوغندا وكينيا ورواندا ودول أخرى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com