أخبار

ميشيل أوباما تطلب الطلاق
تاريخ النشر: 26 ديسمبر 2013 10:39 GMT
تاريخ التحديث: 26 ديسمبر 2013 11:07 GMT

ميشيل أوباما تطلب الطلاق

سيدة أمريكا الأولى تطلب الطلاق لإحساسها "بالإهانة على مرأى من العالم كله"عندما كان أوباما يلاطف رئيسة وزراء الدنمارك هيله تورنينغ شميت أثناء مشاركتهما في مراسم تأبين مانديلا.

+A -A
المصدر: إرم - (خاص) من هيا كنعان

قررت ميشيل أوباما إلغاء إقامة زوجها في منزلهما في مدينة شيكاغو بعد 21 عاماً من حياتهما الزوجية المشتركة، كما تستعد لإجراءات الطلاق لأنهما في الأصل ينامان في غرفتين منفصلتين في البيت الأبيض منذ فترة.

وأكدت الصحيفة ذي نيشن في عددها الصادر الخميس أن الغضب ينتاب زوجة الرئيس الأمريكي لإحساسها ”بالإهانة على مرأى من العالم كله“، وأنها أخبرت باراك أوباما أنها لن تستطيع التحمّل أكثر من ذلك إهانات في الأمكنة العامة، في إشارة إلى صورة زوجها مع ”الشقراء الدنماركية“ شميت.

وأفاد مصدر من البيت الأبيض للصحيفة أن ميشيل أوباما لن تغادر البيت الأبيض قبل انتهاء فترة رئاسة باراك أوباما الثانية، مرجحاً أن الزوجين سوف يعيشان منفصلين بعد انتهائها، علما أن المصدر ذاته أكد أن سيدة أمريكا الأولى حزمت أمتعتها وتستعد للانتقال إلى شيكاغو.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك