الصحفية مرضية هاشمي تصل طهران بعد الإفراج عنها

الصحفية مرضية هاشمي تصل طهران بعد الإفراج عنها

المصدر: إرم نيوز

وصلت الصحفية والمذيعة الأمريكية، مرضية هاشمي، التي تعمل لصالح قناة ”برس تي“ في الإيرانية الناطقة بالإنجليزية، في وقت متأخر من مساء أمس السبت إلى مطار طهران الدولي.

وقالت وكالة أنباء مهر الإيرانية، اليوم الأحد، إن ”الصحفية مرضية هاشمي وصلت طهران مساء السبت بعدما أطلقت السلطات الأمريكية سراحها يوم الخميس الماضي، بعد اعتقالها في 13 كانون الثاني/يناير الجاري“، مضيفة أن ”هاشمي ستعقد مؤتمرًا صحفيًا توضح فيه طبيعة اعتقالها وما جرى لها خلال الاعتقال من مضايقات قامت بها السلطات الأمنية الأمريكية“.

وأوضحت هاشمي عند حديثها للصحفيين الإيرانيين بطهران ”مكثت في سانت لويس في نفس الليلة التي جرى فيها اعتقالي، وفي اليوم التالي تم نقلي إلى مقر مكتب التحقيقات الفيدرالي في واشنطن، وقالوا لي إنني لم اتهم بأي جريمة، ولكن تم أخذ اختبار الحمض النووي مني، وعلى الرغم من احتجاجي لوقف هذا، أخبروني أن أي شخص يتم نقله إلى هذا المركز سيخضع بالتأكيد لاختبار الحمض النووي“.

واعتقلت الصحفية مرضية هاشمي، أمريكية سوداء اعتنقت الإسلام، عند وصولها إلى مطار سانت لويس لامبرت الدولي في ميزوري في 13 كانون الثاني/يناير الجاري، وفق محطة ”برس تي في“ الإيرانية التي تعمل مرضية لصالحها.

وأكدت محكمة أمريكية الأسبوع الماضي توقيف هاشمي، لكنها قالت إنها مطلوبة للإدلاء بشهادتها في قضية لم تحددها، مشيرة إلى أنها لا تواجه اتهامات بارتكاب جرائم.

وهاشمي، واسمها السابق ميلاني فرانكلين، متزوجة من رجل إيراني وأنتجت برامج وثائقية تنتقد سياسة الولايات المتحدة في الشرق الأوسط وطريقة تعاملها مع المسلمين والأمريكيين من أصول أفريقية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com