مسؤولة كردية سورية: نفضل الأسد على أردوغان وسنقاتل الأتراك

مسؤولة كردية سورية: نفضل الأسد على أردوغان وسنقاتل الأتراك

المصدر: إرم نيوز

أكدت مسؤولة في تنظيم كردي حليف للولايات المتحدة أن الأكراد يرفضون خطة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لإقامة منطقة عازلة شمال سوريا، وأنهم يُجرون محاثات مع رئيس النظام السوري بشار الأسد لحماية مناطقهم.

وقالت إلهام أحمد، المسؤولة في قوات سوريا الديمقراطية، خلال مقابلة مع وكالة ”بلومبرغ“ في واشنطن:“الحقيقة أن الوضع غير مريح لنا من كلا الجانبين، لكن ليس لدينا خيار آخر.. وإذا ما تم حشرنا في زاوية للاختيار بين الأتراك والتوصل إلى اتفاق مع بشار الأسد، فإننا سنختار النظام السوري بالطبع“.

وأضافت أن الأكراد يرفضون بشدة خطة أردوغان لإنشاء منطقة عازلة شمال سوريا بدعوى أنها ستصبح ”مستنقعًا للإرهاب“، ولن تكون آمنة لجميع الأكراد.

وذكرت:“سنقاتل الأتراك إذا ما أرسل الرئيس التركي قواته إلى مناطقنا.. وبمقدورنا حماية المنطقة الآمنة بأنفسنا، وسندافع عن أنفسنا بكل الوسائل“.

وكشفت أن ”الأكراد سلَّموا الأسد، وحليفته روسيا، خريطة طريق من 11 نقطة لإعادة دمج المناطق الكردية تحت سلطة النظام“، مشيرة إلى أنه ”ينبغي أن تكون سوريا الجديدة قائمة على نظام لامركزي، رغم أننا لا نسعى إلى الانفصال، ونريد وحدة سوريا“.

وأشارت المسؤولة الكردية إلى أنها تزور واشنطن للحصول على تطمينات من الإدارة الأمريكية بشأن وضع الأكراد بعد قرارها سحب قواتها من سوريا، معربة عن أملها بأن الولايات المتحدة لن تحدد موعدًا نهائيًا لسحب تلك القوات.

وحذرت إلهام من أنه في حال تم استبعاد الأكراد من أية تسوية في سوريا، فستكون هناك موجة جديدة من العنف في البلاد، مشددة على أنه يجب على واشنطن أن تسعى إلى التوصل إلى حلٍ سياسي مقبول للصراع بين الأكراد وتركيا، ولمستقبل سوريا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com