توقيف المستشار السابق لترامب في إطار تحقيقات الانتخابات الرئاسية

توقيف المستشار السابق لترامب في إطار تحقيقات الانتخابات الرئاسية

المصدر: ا ف ب

أوقفت السلطات الأمريكية اليوم الجمعة، ”روجر ستون“ مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب السابق، بموجب اتهام أصدره بحقه المدعي الخاص روبرت مولر، وفق ما أفادت وسائل إعلام.

وتم توجيه سبعة اتهامات لستون تشمل عرقلة إجراء رسمي، والإدلاء بأقوال كاذبة والتلاعب بالشهود، بحسب ما أفادت صحيفة ”نيويورك تايمز“ وغيرها من وسائل الإعلام نقلًا عن مكتب مولر الذي يقود التحقيق المرتبط بالتدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية عام 2016.

وفي هذه، الأثناء قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض اليوم الجمعة، إن توجيه المحقق الاتحادي الخاص اتهامات لروجر ستون أحد مساعدي الرئيس دونالد ترامب في التحقيق بشأن روسيا ”ليست له أي صلة بالرئيس أو البيت الأبيض“.

وقالت سارة ساندرز في مقابلة مع شبكة (سي.إن.إن)، ”الاتهامات التي وجهت للسيد ستون لا علاقة لها بالرئيس ولا علاقة لها بالبيت الأبيض… الرئيس لم يقترف أي خطأ“.

ترامب يعلق

من جهته، شبه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، توقيف روجر ستون، بـ“أكبر مطاردة ساحرات في تاريخ بلادنا“.

و“مطاردة الساحرات“، عملية بحث واضطهاد الأشخاص جرت بأوروبا في العصور الوسطى وأوائل العصر الحديث، حيث استهدفت الكنيسة الكاثوليكية بداية ثم البروتستانية، من يشتبه بكونهم يمارسون السحر أو الشعوذة.

وفي تغريدة عبر حسابه بموقع ”تويتر“، كتب ترامب، معلقًا على إيقاف ستون: ”أكبر مطاردة ساحرات في تاريخ بلادنا! لا يوجد تواطؤ! تتم معاملة العصابات الحدودية وتجار المخدرات ومهربي البشر بشكل أفضل من هذا“.

وتعقيبًا على تصوير قناة ”سي إن إن“ الأمريكية، لحظات توقيف ستون، قال ترامب: ”من نبه السي إن إن، لتكون هناك“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com