إيران تستدعي سفير سويسرا الذي ترعى بلاده المصالح الأمريكية

إيران تستدعي سفير سويسرا الذي ترعى بلاده المصالح الأمريكية

المصدر: إرم نيوز

استدعت الخارجية الإيرانية، اليوم الثلاثاء، السفير السويسري لدى طهران، ماركوس لايتن، وذلك على خلفية استمرار السلطات الأمريكية في اعتقال الصحفية مرضية هاشمي، التي تعمل في محطة تلفزيونية إيرانية رسمية.

وترعى السفارة السويسرية في طهران المصالح الأمريكية في إيران، منذ انقطاع العلاقات الدبلوماسية بين الولايات المتحدة والنظام الإيراني عام 1979.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي: ”تم استدعاء السفير السويسري بسبب اعتقال السلطات الأمريكية الصحفية والمذيعة مرضية هاشمي، التي تعمل لصالح قناة برس تي في الإيرانية الناطقة بالإنجليزية“.

وأضاف: ”إن الخارجية الإيرانية أبلغت ماركوس لايتن احتجاج طهران الشديد على قيام السلطات الأمريكية باعتقال الصحفية مرضية هاشمي“، معتبرًا اعتقالها ليس له أي مبرر قانوني.

ودعا بهرام قاسمي السلطات الأمريكية إلى الإفراج فورًا دون قيد أو شرط عن هاشمي، مضيفًا أن ”اعتقالها وما واجهته خلال وضعها في السجن يتعارض مع الالتزامات الدولية لأمريكا، والانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان“.

من جانبه، قال السفير السويسري إنه ”سينقل رسالة الاحتجاج الإيرانية إلى السلطات المسؤولة في حكومة الولايات المتحدة، وسيتم إبلاغ وزارة الخارجية الإيرانية بنتائج ذلك فورًا“.

واعتقلت الصحفية مرضية هاشمي، وهي أمريكية اعتنقت الإسلام، عند وصولها إلى مطار سانت لويس لامبرت الدولي في ميزوري في 13 كانون الثاني/يناير، وفق محطة ”برس تي في“ الإيرانية التي تعمل مرضية لصالحها.

وأكدت محكمة أمريكية، الجمعة، توقيف هاشمي، لكنها قالت إنها مطلوبة للإدلاء بشهادتها في قضية لم تحددها، مشيرة إلى أنها لا تواجه اتهامات بارتكاب جرائم.

وهاشمي، واسمها السابق ميلاني فرانكلين، متزوجة من رجل إيراني وأنتجت برامج وثائقية تنتقد سياسة الولايات المتحدة في الشرق الأوسط وطريقة تعاملها مع المسلمين والأمريكيين من أصول أفريقية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة