أخبار

عقوبات أوروبية جديدة على مسؤولين روس وسوريين
تاريخ النشر: 21 يناير 2019 13:00 GMT
تاريخ التحديث: 21 يناير 2019 13:00 GMT

عقوبات أوروبية جديدة على مسؤولين روس وسوريين

فرض الاتحاد الأوروبي، يوم الإثنين، عقوبات تتعلق بالأسلحة الكيميائية على 9 مسؤولين روس وسوريين، بينهم رئيس جهاز الاستخبارات العسكرية الروسي. وأوضح الاتحاد الأوروبي أن الشخصيات الروسية التي شملتها العقوبات، هم: عميلان ورئيس الاستخبارات العسكرية ونائبه، مبينًا أنهم "مسؤولون عن حيازة ونقل واستخدام غاز الأعصاب الذي تم استخدامه في الهجوم الذي استهدف العميل الروسي السابق سيرغي سكريبال في مدينة سالزبري البريطانية، في آذار/مارس الماضي". وفي 4 مارس/آذار 2018، عُثر على سكريبال وابنته يوليا (33 عامًا) مغمى عليهما في الشارع، إثر تسميمهما بمادة مجهولة وتم نقلهما والشرطي الذي عثر عليهما إلى مستشفى في سولسبري، وجميعهم في حالة حرجة. وتتهم السلطات البريطانية المخابرات

+A -A
المصدر: أ ف ب

فرض الاتحاد الأوروبي، يوم الإثنين، عقوبات تتعلق بالأسلحة الكيميائية على 9 مسؤولين روس وسوريين، بينهم رئيس جهاز الاستخبارات العسكرية الروسي.

وأوضح الاتحاد الأوروبي أن الشخصيات الروسية التي شملتها العقوبات، هم: عميلان ورئيس الاستخبارات العسكرية ونائبه، مبينًا أنهم ”مسؤولون عن حيازة ونقل واستخدام غاز الأعصاب الذي تم استخدامه في الهجوم الذي استهدف العميل الروسي السابق سيرغي سكريبال في مدينة سالزبري البريطانية، في آذار/مارس الماضي“.

وفي 4 مارس/آذار 2018، عُثر على سكريبال وابنته يوليا (33 عامًا) مغمى عليهما في الشارع، إثر تسميمهما بمادة مجهولة وتم نقلهما والشرطي الذي عثر عليهما إلى مستشفى في سولسبري، وجميعهم في حالة حرجة.

وتتهم السلطات البريطانية المخابرات الروسية بتسميم سكريبال وابنته بغاز ”نوفيتشوك“ السام المشل للأعصاب، فيما تنفي موسكو أي ضلوع لها في الحادث.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك