أردوغان يدعو إلى تغيير المناهج الدراسية

أردوغان يدعو إلى تغيير المناهج الدراسية

أنقرة- دعا الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الثلاثاء، إلى إصدار مناهج جديدة لتدريسها في مدارس بلده، مشيرا إلى أن الشباب الأتراك يعرفون البرت اينشتاين، لكنهم لا يعرفون اسم أي عالم أو مفكر مسلم.

وأضاف أردوغان في منتدى للمعلمين في مدينة أنطاليا الجنوبية: “إذا سألتهم من هو اينشتاين فإن جميع الشباب لديهم معلومات عنه، لكن إذا سألت من هو ابن سينا تجد أن التلميذ لم يسمع به في حياته”.

وابن سينا هو فيلسوف وطبيب وعالم إسلامي فارسي، عاش في القرن الحادي عشر، ويعتبر واحدا من ألمع المفكرين في العصر الذهبي للإسلام خلال القرون الوسطى، عندما كان الخلفاء الإسلاميون يدعمون التقدم العلمي.

ويسعى أردوغان، الرئيس الإسلامي الذي تولى رئاسة الوزراء لأكثر من عقد، إلى ترسيخ صورة الإسلام في تركيا. وأثارت حملته القوية بهذا الاتجاه مخاوف من القضاء على المبادئ العلمانية التركية.

وقال أردوغان إن “الطلاب الأتراك يجب أن يتعلموا عن الموسيقيين الأتراك بقدر ما يتعلموا عن الموسيقيين الأجانب”.

وأضاف “يجب أن يتعلم طلابنا ويستمعوا إلى عطري وديدي أفندي تماما كما يستمعون إلى بيتهوفن”، في إشارة إلى موسيقيين كلاسيكيين من العهد العثماني، وإلى الموسيقار الألماني.

وتابع “على طلابنا أن يتعلموا عن لغتهم وكذلك أن يتعلموا كلمات وأعمال وفنون أسلافهم دون عقد، تماما كما يتعلمون عن الثقافات واللغات الأخرى.. يجب أن لا ننسى أن من يقلد الآخرين سيبقى متأخرا عنهم بخطوة”.