زعيم كوريا الشمالية: متمسكون بنزع السلاح النووي

زعيم كوريا الشمالية: متمسكون بنزع السلاح النووي

المصدر: أ ف ب

أعلنت كوريا الشمالية، الخميس، أن زعيمها كيم جونغ أون، عبر خلال لقائه الرئيس الصيني شي جينبينغ في بكين، عن ”قلقه“ إزاء الجمود الراهن في المفاوضات بين بيونغ يانغ وواشنطن، حول نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية، مؤكدًا في الوقت ذاته تمسك بلده بنزع السلاح النووي.

وذكرت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية، أن كيم أعرب عن ”قلقه إزاء المأزق الراهن في عملية تحسين العلاقات بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية وفي محادثات نزع السلاح النووي“.

وأضافت الوكالة أن كيم ”شدد في الوقت نفسه على أن الموقف المبدئي لبلاده والمتمثل في التوصل إلى حل سلمي من خلال الحوار، لم يتغير“.

من جانبها، ذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) الرسمية، أن الرئيس الصيني شي جينبينغ، أبلغ كيم أن بكين ”تدعم القمة الثانية المحتمل عقدها قريبًا بين بيونغ يانغ وواشنطن، وتأمل أن يخطو كلا الطرفين خطوة باتجاه الآخر لكي يلتقيا في منتصف الطريق“.

وأضافت ”شينخوا“ أن ”شي“ أبلغ أيضًا ”كيم“ خلال اجتماع في بكين في إطار الزيارة التي قام بها الزعيم الكوري الشمالي إلى الصين يومي الثلاثاء والأربعاء، أن ”التسوية السياسية لقضية شبه الجزيرة الكورية هي اليوم أمام فرصة تاريخية نادرة“.

وقال كيم -بحسب ما نقلت عنه شينخوا- إن بلاده ”ستبذل جهودًا خلال القمة الثانية المرتقبة بينه وبين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لتحقيق نتائج تلقى ترحيب المجتمع الدولي“.

وأضاف أن كوريا الشمالية ”ستواصل التمسك بنزع السلاح النووي وحل قضية شبه الجزيرة الكورية من خلال الحوار والتشاور“.

وعاد كيم إلى بلده الأربعاء بعد زيارة مفاجئة إلى الصين استمرت يومين. وكعادتها انتظرت بكين انتهاء الزيارة ومغادرة الزعيم الكوري الشمالي أراضيها لتعلن عن فحوى محادثاتها مع قادتها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com