مصادر عبرية .. حزب الليكود مستعد لإحداث فوضى في شوارع إسرائيل لمنع محاكمة نتنياهو – إرم نيوز‬‎

مصادر عبرية .. حزب الليكود مستعد لإحداث فوضى في شوارع إسرائيل لمنع محاكمة نتنياهو

مصادر عبرية .. حزب الليكود مستعد لإحداث فوضى في شوارع إسرائيل لمنع محاكمة نتنياهو

المصدر: ربيع يحيى – إرم نيوز

أفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأن انتقادات حادة وجهت ضد رئيس الوزراء ووزير الدفاع بنيامين نتنياهو، عقب تلميحات صدرت عن مقربين منه، ولا سيما النائب دافيد أمساليم، بأن حزب ”الليكود“ قادر على تنظيم تظاهرات ”مليونية“ في شوارع إسرائيل، ضد محاكمته جنائيًا بتهم الفساد التي تورط بها.

ووصف موقع ”نيوز إسرائيل“، اليوم السبت، تلك التلميحات بأنها ”فوضى“ يسعى نتنياهو لإحداثها وإدخال الجمهور الإسرائيلي في حالة من الهلع، لمنع محاكمته، بعد أن قدمت النيابة العامة في الأسابيع الأخيرة توصياتها للمستشار القضائي للحكومة أفيحاي مندلبيليت، مطالبة بمحاكمته بتهم فساد.

وعلق النائب العام الإسرائيلي، شاي نيتسان، على إمكانية تنظيم تظاهرات حاشدة من قبل أنصار ”الليكود“ للتأثير على سير العدالة، بقوله: إن الحكومة وجميع المؤسسات تخضع للقانون، وإن التهديد بخروج تظاهرات مليونية حال تقرر تقديم مذكرة اتهام ومحاكمة رئيس الوزراء ”أمر غير مقبول“، كما ذكر أن هذا التهديد ”إشكالي للغاية“.

ونقل الموقع عن النائب العام الإسرائيلي أيضًا أنه على علم بأن نتنياهو ملتزم بالقانون، مذكرًا بتصريح منسوب للمستشار القضائي للحكومة، الخميس، أشار خلاله إلى القضية ذاتها، حيث قال إنه في حال قرر تقديم مذكرة اتهام ضد رئيس الوزراء فإن خروج الجمهور للشوارع ”لن يمنحه أي شيء اضافي“، وأنه ينبغي إعادة النظر في هذا التهديد.

وذكر النائب العام الإسرائيلي أن هناك وزراء بالحكومة ”لا يدركون أنهم غير قادرين على العمل على خلاف القانون، حتى ولو كانوا قد جاءوا عبر انتخابات ديمقراطية“، مضيفًا أنه في حال أقدم أحد الوزراء على فعل غير قانوني ”فإن دورنا هو أن نقول له (لا).. على الوزراء إدراك هذا الأمر“.

تجدر الإشارة إلى أن رئيس الكتلة البرلمانية الائتلافية النائب عن ”حزب الليكود”، دافيد أمساليم، كان قد صرح في الأيام الأخيرة عبر حسابه على موقع ”تويتر“، أنه في حال قرر المستشار القضائي للحكومة محاكمة رئيس الوزراء بشأن القضايا الـ“هزلية“، فإن ملايين المواطنين لن يقبلوا بهذا الأمر.

وطبقًا لما أورده الموقع، فقد وصف راز نيزري، نائب المستشار القضائي للحكومة، التصريحات المنسوبة لعضو الكنيست أمساليم، بأنها ”في غاية الخطورة“، كما نقل الموقع أيضًا عن من يرأسه، أي مندلبيليت، أن تصريحات أمساليم ”تفتقر إلى المسؤولية“.

في غضون ذلك، نقلت القناة الإسرائيلية العاشرة عن مصادر قضائية، أن وتيرة سير التحقيقات التي تجريها النيابة العامة بشأن قضايا الفساد، عقب تقديم توصياتها، وبناءً على طلب إضافي من مندلبليت بمواصلة جمع الأدلة، تعني أن الأخير قد يضطر لنشر النتائج التي توصل إليها في شهر شباط/ فبراير المقبل، أي قبل الانتخابات العامة بشهرين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com